خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • شركة الرواد لانتاج الاسلاك والقابلوات الكهربائية المحدودة مشاركة متميزة في معرض بغداد الدولي بدورته الـ 41
  • وزير حقوق الإنسان:سنضع جنيف مع سبايكر وجهااً لوجه !
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • اللهم بلا حسد دولة القانون موسيقار معزوفة البنى التحتية وتمليك العشوائيات
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :12
    من الضيوف : 12
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 63284064
    عدد الزيارات اليوم : 413
    أكثر عدد زيارات كان : 216057
    في تاريخ : 18 /04 /2019

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » آراء



    النأي بالنفس ... قمة الانتهازية

    محمد علي مزهر شعبان

    مرّت في وجود هذه الإمبراطورية التي جعلت العالم في فوضى وحروب، ما أن تستقر لوهلة، حتى تنفجر قنابلها الموقوته والمزروعة في أركان الدنيا، وما أن يهدأ النقع من سُرفات دباباتها، وتخمُد خراطيم نيرانها، حتّى تتركُ جمرة تأوّرت، يتلاقفها شيطان الفتنة، لتكون جحيماً . تحرّكت في كلِّ أركان المواطن، 


    وبيادقها المأجورة، والقلقون من زوال تيجانهم وسطوتهم، من جنرالات طغاة، ومن أشقياء بقبضات حديدية . 

    رغم قُدرات سّلاحِهم، فقد خسِروا في أضعف الأوطان، القوّية بإرادات الكِفاح. من فيتنام ورفقة الحفاة مع “ هوشي منه “ الى حرب كوريا الى الصومال، وخساراتها الجسيمة في أمريكا اللاتينية وفي سوريا ولبنان . هذه الدولة مرّت بفضائحٍ عديدة، في انتهاك حقوق وإرادة الشعوب وحركات تحررِها. تُلازم من جلس على سِدّة حكمها، كثير من الفضائح على المستوى الأخلاقي، لكنها ما عانت مثلما تعاني إدارتها في عُهدة الرئيس الحالي، حيث (وصل أحياناً الى الانقلاب الإداري والانهيار العصبي في الفرع التنفيذي للمؤسسات الحاكمة في أمريكا . هذا ما جاء في كتاب أشهر صحفي في أمريكا “ بوب وودورد” الذي تبنى فضيحة “ ووترغيت” في مطلع السبعينات ).

    قراراتٌ اختلط حابِلُها بنابلِها في عُهدة هذا الرئيس، من مراكز قرارٍ مختلفة، تنفيذية أو استشارية أو دبلوماسية أو حتى عسكرية، ولأسبابٍ مُختلفة، تمّ ابتعادُ الكثيرين عن فريق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وإدارته منذ مطلع العام 2017. سواءٌ استقالوا أم أُقيلوا من قبل سيد البيت الأبيض، فإن النتيجة واحدة، وتشيرُ إلى تغييراتٍ غير مسبوقة في تاريخ الرئاسات الأمريكية .  ريكس تيلرسون وزير الخارجية، وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، ريان زينك وزير الداخلية،  جون كيلي الأمين العام للبيت الأبيض، جيف سيشنز وزير العدل، نيكي هايلي السفيرة لدى الأمم المتحدة، سكوت برويت وزير البيئة، غاري كوهن المستشار الاقتصادي، والذي كان الذراع الأيمن لترامب ومحاميه لأكثرِ من عقدٍ من الزمن، والذي فضح كل جرائمه الأخلاقية والمالية . ستيف بانون الخبير الاستراتيجي الذي يُطلقُ عليه مستشار الظل، وكان يحظى بنفوذٍ واسع، والذي لعِب دوراً حاسماً في الحملة الانتخابية الرئاسية التي فاز فيها ترامب، حين أضفى طابعاً شعبوياً على حملة الملياردير. مايكل فلين مستشار الأمن القومي، وكذلك بريت ماكغورك البيدق المتحرك في الشرق الأوسط . 

    السؤال أين العلّة في مجملِ هذه الاستقالات ؟ هل في الرئيس أم المرؤوسين ؟ حين يتهم الرئيس من التهرب الضريبي والتزوير المصرفي، وانتهاكات في تمويل الحملة الانتخابية. 

    حين تتدافع العشيقات لإقامة دعاوى التحرش الجنسي، أم قضية الدفعة التي سددها كوهين قد انتهكت قوانين الحملة، أو الأموال التي دُفِعت الى العشيقات مقابل الصمت . رئيس يوصف بأنه سريع الدخول في نوبات غضب، يتفوه خلالها بعبارات بذيئة، ومندفع في اتخاذ القرارات، أم كما قال “ ماتيس”: أن ترامب يتصرف مثل تلميذ في الصف الخامس أو السادس . 

    قلّةٌ، اختطت الأوراق عندهم، وأصابتهم حمّى المواقف المتذبذبة، أولئك ممن وجدوا أن مصلحتهم ببقاء أمريكا، مُدّعين أن المصلحة تكمنُ في سيفها، لكن هل أدركوا إن ذلك الحسام يقطرُ دماً من ذبح الحقيقة ؟ أمام كُثرةٍ ألت دون أن تُنكر الجميل، وحكّمت الضمير، أدركت أن المحجة البيضاء هي قراءة  السجل التاريخي. تلك الفئة القليلة، تدعو الى النأي بالنفس وكأنهُ الخلاص، دون أن تدرك أنهُ قمة الانتهازية، دون أن تعي أن مصير البشرية بثقله ورعبه، هو الموقف الذي يضيف الى رصيد الحقّ، القوّة . كلُّ من يفكر أن يحيا حراً ويسير في دربه، أو كلما واجه الباطل يتلون كالحرباء لتكون خزينتك ووطنك رِهان مشتهياته، كما أدركنا في وقتنا القريب، كيف تُسلب الخزائن والضمائر .

     هل أدركتم، مفهوم أن تكون أرضنا منطلقاً للحرب على الآخرين، إذاً أين النأيُ بالنفس ؟ نعم لا نريد مثرمة لحوم، ولكن لتكن الدبلوماسية المدركة، أن يلعبها من فقِه السياسة دون مساومة. إذاً كيف تأمنُ رئيساً نَفَرتهُ حكومته وممثِّلو شعبه؟.






    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    أنا الغريق فما خوفي من البلل.

    التقويم الهجري
    الجمعة
    17
    ربيع الاول
    1441 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم