خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :7
    من الضيوف : 7
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 47762995
    عدد الزيارات اليوم : 22763
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » الاخيرة



    سخرية وإحباط من مطار الناصرية البدائي الفضائي
    تنوعت تعليقات العراقيين الالكترونية بين السخرية الفاضحة من افتتاح مطار الناصرية، الذي لا يرتقي الى مستوى مشاريع مماثلة تقام في بلدان أخرى، وبين قلة المبالغ المالية المخصصة لتلك المشاريع.
    وامتزجت التعليقات بحديث وزير النقل العراقي كاظم فنجان قبل اشهر عن مركبات فضائية كانت تنطلق من مطار ذي قار قبل خمسة آلاف سنة.على صفحته على الفيسبوك يقول المدون حيدر فاضل ان "مدخل مطار الناصرية الدولي، أشبه بمدخل علوة خضار وضعت في مداخلها صبات كونكريتية مترهلة، لا أعرف كيف سينظر وزير النقل في وجوه أقرانه في دول العالم، وكيف سيحدثهم عن التكنولوجيا المتطورة التي يعمل بها مطار الناصرية الدولي".أرفق فاضل مع تعليقه فيديو ساخرا، يظهر فيه فيلاً وهو قادم من السماء ليهبط على أحد مدارج مطار الناصرية، كأنه طائرة تهبط في أول مطار في التاريخ أنشأه السومريون في الناصرية، قبل سبعة آلاف عام مثلما أشار الوزير في تصريحات سابقة.وكان فنجان قال في سبتمبر/ايلول ان "أول مطار تم إنشاؤه على كوكب الأرض هو مطار ذي قار من قبل السومريين قبل 5 آلاف سنة قبل الميلاد".واضاف "السومريون أقلعوا بمركبات فضائية نحو الكواكب الأخرى من مطار ذي قار، واكتشفوا الكوكب رقم 12 الذي أعلنت عنه قبل بضعة أيام وكالة ناسا للفضاء".ولم تكن مواقف العراقيين حول افتتاح المطار في آذار/مارس الماضي جنوب العاصمة بغداد قائمة على السخرية فحسب، بل قوبل بحالة من الاستغراب الشعبي خصوصاً بعد الصور ومقاطع الفيديو التي تداولها المدونون.تلك الصور اظهرت طريق المطار الترابي غير المعبد، والقطع الكونكريتية التي وضعت امام مدخله، وكتبت عليها عبارات الترحيب بالمسافرين، بالاضافة الى خيم ومواضع الثكنات العسكرية القريبة من صالة انتظار المسافرين التي كانت في الأصل غرفة لمبيت جنود الفرقة التاسعة في الجيش العراقي.موجة السخرية لم تقف عند حدود محافظة ذي قار، بل امتدت لتصل إلى العاصمة بغداد، وفي ذلك يقول المدون مصطفى علاء على موقعه على الفيسبوك إن "مشاهد حفل افتتاح مطار الناصرية الدولي، أثارت الرعب في مطار شارل ديغول ودبي وجون كندي وسنغافورة وشنغهاي".لكن وعلى الرغم من تلك الانتقادات اللاذعة، فقد هبطت صبيحة يوم الجمعة العاشر من اذار/مارس 2017، اول طائرة تابعة للخطوط الجوية العراقية، وعلى متنها وزير النقل في مطار الناصرية الدولي ليدخل المطار الجديد العمل الجوي فعلياً.المطار كان في الاصل قاعدة جوية تحمل تسمية قاعدة الإمام علي وتحتوي القاعدة على مدرجين رئيسيين وبرج مراقبة يتكون من 11 طابقا، مزود بأحدث تكنولوجيا الأمان والكفاءة للمساعدة في تتبع الطائرات، إذ جهزته وافتتحته القوات الأميركية في آذار /مارس عام 2010، بكلفة تقارب 62 مليون دولار، وكانت تعد احدى أهم القواعد الأميركية في جنوب العراق لإدارة عملياتها في محافظات البصرة والمثنى وميسان اضافة إلى ذي قار قبل مغادرتهم العراق في عام 2011.تقول عضو مجلس محافظة ذي قار أشواق الزهيري ان "مجلس محافظة ذي قار اتفق مع وزارة النقل ووزارة الدفاع على انشاء مطار مدني في القسم الجنوبي من قاعدة الإمام علي الجوية والابقاء على القسم الشمالي كمطار عسكري ومركز تدريب للجنود العراقيين".وتضيف "حال موافقة الوزارتين، باشرت المحافظة وبجهود ذاتية بافتتاح مطار الناصرية الدولي بعد تخصيص مبلغ من قبل صندوق إعمار ذي قار في مجلس المحافظة، وجمع تبرعات مالية من قبل رجال الاعمال وبعض الدوائر الحكومية في المحافظة لتطهير نصف مليون متر مربع من موقع مطار الناصرية المدني من المقذوفات الحربية والمخلفات العسكرية. كما تعهدت دائرة البلديات في المدينة بتعبيد الطرق المؤدية الى المطار".





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    إذا نُصِـرَ الرأي بَطُلَ الهـَوى. ‏

    التقويم الهجري
    الاثنين
    13
    محرم
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم