خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :8
    من الضيوف : 8
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 47723199
    عدد الزيارات اليوم : 15605
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » دنيا اليوم



    كل ما تحتاجين معرفته عن حقن البوتكس
    تتسائل كثير من النساء والفتيات عن البوتكس للتخلص من خطوط البشرة والخطوط الرفيعة حول العينين، ولأن الأمر أصبح يهم الكثير من الفتيات في سن صغيرة أيضا، سأتحدث إليكم اليوم عن أكثر الأسئلة شيوعا حول حقن البوتكس.
    ما هو البوتكس؟
    البوتكس هو مادة بتم حقنها تحت الجلد ويتوفر منها كريمات بوتكس لايت ولكنها ضعيفة المفعول. ولكن حقن البوتكس هي الأكثر فعالية، ويمكن البدء فيها من عمر 18 سنة. فحقن البوتكس لا يرتبط بسن معين وهو يتوقف على وجود الخطوط والعلامات التي تحتاج إلى بوتكس لتختفي تماما. فإذا كان الشخص لديه خطوط وتحتاج إلى حقن البوتكس فيفضل أن يقوم به خاصة إذا كان شابا؛ لأنه بعد جلستين أو ثلاث سيتخلص من الخطوط تماما وليس كما يظن البعض بأنه كلما تم حقن البوتكس كلما احتجت المزيد.
    البوتكس يعمل على العضلات، فيساعد على ارتخائها قليلا ويستخدم عادة في العضلات الحركية مثل بين الحواجب أو حول العين أو في الجبهة. وغالبا هذه الخطوط ما تظهر بين الشباب نتيجة التكشير المستمر أو عدم ارتداء نظارة شمس في النهار مما يجعله مقتضب الجبين دائما.
    هل البوتكس له أنواع؟
    البوتكس في حد ذاته أحد أنواع الحقن التي تستخدم لشد الوجه والتخلص من التجاعيد. وتحديدا هو النوع الأمريكي، وهناك نوع آخر إيرلندي ويعطي نتائج ممتازة وآخر صيني ولكنه لا يعطي نتائج قوية.
    لابد للطبيب أن يكون لديه خبرة في كل الأنواع والجرعات، لأن الجرعة تختلف من شخص لآخر. ويفضل أن تعطى حقن البوتكس بيد طبيب لأنه سيكون مدركا لتشريح الوجه ويعلم جيدا أماكن العضلات. فالبوتكس على الرغم أنه يعطي نتائج رائعة، إلا أنه إذا تحرك من مكانه الصحيح يعطي نتائج أسوأ.
    هل هناك معايير محددة يجب أن تتوفر في المركز الذي سيتم فيه حقن البوتكس؟
    لابد أن تختاري المراكز على حسب السمعة الجيدة ويجب أن تتأكدي أن الذي يعمل هناك طبيب وليس طبيب تحت التمرين أو غير متخصصين. فهناك العديد من المراكز المنتشرة ويقومون بعمل البوتكس ولكنهم يأخذونها كتجارة مثل صالونات التجميل. فتأكدي أن المركز الذي تذهبين إليه هو مركز طبي في المقام الأول.
    هل هناك أي محاذير للأشخاص الذين يقومون بالبوتكس؟
    لابد أن تقومي بحقن البوتكس بانتظام، فهو يستغرق مدة فعاليته 3 شهور في المرة الأولى وليس 6 كما يقول البعض. فيجب أن تقومي بحقن البوتكس بعد انتهاء مدته لأن ذلك سيعطيك نتائج ملحوظة وأكثر فعالية في المرة القادمة، كما أنه سيعمل على تطويل مدة فعاليته في المرات التالية. وذلك بعكس الأشخص الذين يحقنون البوتكس وينتظرون سنة ثم يقومون بالحقن مرة أخرى فنتائجه ستكون غير مرضية.
    كيف تتحدد أسعار حقن البوتكس؟
    تختلف الأسعار من طبيب إلى آخر لأنهم من يحددون السعر حسب خبراته والربح الذي يضعه الطبيب لنفسه. فالأسعار تختلف من طبيب كبير إلى آخر مبتدئ أو صغير. أيضا الكمية التي يتم حقنها من البوتكس تتحكم في السعر. فهناك أشخاص يحتاجون إلى كمية كبيرة من المادة وآخرين لا. وهذا لا يمكن تحديده إلا عن طريق الطبيب. ويتم تحديد الكمية وفقا للمكان الذي سيتم حقنه وقوة العضلات به، فكلما كانت الخطوط عميقة كلما احتجنا إلى كمية أكبر وبالتالي السعر سيكون أعلى.
    أشياء لابد من الانتباه إليها جيدا بعد الحقن بالبوتكس...
    - لا تقومي بغسل الوجه، لا تقومي بدهن كريمات.
    - عدم النوم لمدة أربع ساعات بعد حقن البوتوكس.
    - عدم ممارسة أي رياضة قوية أو السباحة سواء كانت في بحر أو حمام سباحة وكذلك السونا





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    قال تعالى: { وَآيَةُ لَّهُمُ الأَرْضُ المَيْتَةُ أَحيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبَّاً فَمِنْهُ يَأكُلوُن، وَجَعَلْنَا فيِها جَنَّاتٍ مِن نَّخِيلٍ وأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فيِهَا مِنَ العُيُونِ}

    التقويم الهجري
    الاحد
    12
    محرم
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم