خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :9
    من الضيوف : 9
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 50121530
    عدد الزيارات اليوم : 26699
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » كتاب المقال » رأي العراق اليوم



    بالون كيسي و ابرة المالكي
    ديفيد اغناتيوس، من ابرز كتّاب الواشنطن بوست، وربما مايعطي كتاباته المزيد من الاهمية، انهُ شبّ وترعرع في "المزرعة".. جهاز المخابرات المركزية الامريكية.
    اغناتيوس غير معجب بالسياسي العراقي احمد الجلبي، جملة وتفصيلاً، بحيث انهُ ذكر في مقالاته بأن الجلبي عرف كيف يخدع الادارة الامريكية طيلة سنين، مبيناً تبحر الجلبي في تلافيف الدماغ الامريكي للسياسات الخارجية، ومعرفة المواقع الصالحة لأكلِ كتفِ قراراته، بنسقنا اللغوي العراقي نقول : انهُ كان يعطيها ارانباً بدل الغزلان.
    بالاستعارة يبدو ان تصريح الجنرال كيسي حول ضلوع الطرف الإيراني بتفجيرات المرقدين في سامراء، تحذيرٌ للحكومة العراقية من محاولة  تقليد الجلبي! وشبيهٌ بتصريح بانيتا عند توليه حقيبة الدفاع الامريكية التي عدّل فيها تصريحات القائد الامريكي، ادويرنو، حيث ان الثاني ذكر بعد تطهير محافظة ديالى من تنظيم القاعدة الارهابي بأن عناصر القاعدة اصبحوا بين 80-100 عضوٍ فاعل ليعود الاول وبطريقة الحسنات الاسلامية ليضاعف الرقم الى 1000!
    يبدو بأن توقيت زيارة المالكي الى روسيا، امرٌ غير محبذ عند الادارة الامريكية التي تحاول ان تطوي مع روسيا الملف السوري بأبسط الخسائر، وربما ظن المالكي بأنهُ يستطيع ان يتسلل الى الصفحة المطوية !
    هكذا عادت امريكا لتخبر المالكي بأنها تعرفُ ان حربهُ ضد الارهاب هي " جلابية صعيدية" تستطيع اكمامها ان تبتلع غير المرغوب فيهم والمزعجين منهم بشكلٍ خاص ! بمعنى اخر انها تلوح له بضمّ المليشيات الشيعية الى " الجلابية".. تلك المليشيات التي تشبه مذاق السمك في فم الحكومة.. مأكولة مذمومة، والله اعلم..التوافقات الاقليمية-الدولية التي تعضد المالكي يبدو بأنها تنساب منه.. خاصة الامريكية منها التي بدأت في الايام الاخيرة بجولات استطلاعية قام بها بعض مسؤوليها على شكل لقاءات متفرقة مع الفرقاء السياسيين في العراق، ويبدو بأن المالكي اراد التعويض عن المسكوب بالاعتماد على المخالب الروسية. ربما آن الآوان ليفهم الفصيل النافذ في حكومتنا بضرورة تأسيس استراتيجية لسياستنا الخارجية.. فهذهِ إيران باركت لتميم توليه دفة الحكم القطرية بديلاً عن أبيه ! وهذهِ امريكا فتحت مكتباً لطالبان.. اي ان البيبان مفتوحة لقادمٍ مختلف ليس فيه مكان للتلويح بالارهاب ولا لتقليد الجلبي!!





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    العِـلمُ زينٌ فكُنْ للعِلمِ مُكْتسبًا ‏*** ‏ وكُنْ له طالبًا مَا عِشْتَ مُقتبِسًا

    التقويم الهجري
    الاربعاء
    12
    ربيع الاول
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم