خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :8
    من الضيوف : 8
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 47839297
    عدد الزيارات اليوم : 30695
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار »



    التربية البيتية ..وحرية الرأي ..
    عبدالهادي البابي
    بقدر ما تكون حرية الرأي مفيدة لصاحب الرأي وللأخرين - من الأقربين والأبعدين- ولكنها قد تضّر بنفس المستوى أو بدرجة أكبر اذا بان فساد الرأي في العاجل ، وحين تبدو مظاهر الضرر تشق طريقها هنالك يتمنى الآخرون لو أنهم لم يذهبوا إلى متابعة الرأي الذي تأكدت معاناته وسوء منقلبه بما لايدع مجالاً للشك،
    وماذا يجدي الندم وقد أصبح التأييد له أبتداءاً من مقدمات نجاحه وتأثيره العام ،والمشكلة حين يؤكد الرأي وجوده يكون من الصعب توظيف الآراء ضده خصوصاً إذا كان منسجماًً مع عواطف الأغلبية ومتماشياًً مع أهوائهم وميولهم المتدنية ، وكم تهافتت القيم والأنماط السلوكية الرفيعة المستوى بعد أن تأثرت المجتمعات بالآراءالوافدة والأفكار المتتابعة بأسم الحرية وتأكيد الذات الأنانية ، ولمدة قصيرة تصبح هي السائدة بعد أن تجند لأنعاشها مختلف وسائل الدعاية والأعلان مرحبة بقدومها ، وكلما توالت الدعاية وتنوعت ترسخ الوافد الجديد وأمتد نفوذه , أخذ يقترب تدرجياً من مثيري حوله الجدل والنقاش والخائفين من سوء عاقبته ومنقلبه فيهدىء من روعهم قليلاً قليلاً ، مستعيناًً عليهم بالمنقلبين عليه والرافعين أصواتهم لتأييده من الطلائع الجديدة ذات الأثر والتأثير في المستقبل القريب ، وعندما تستخدم طريقة الأستهواء وطريقة الأسترخاء تتم سيطرة الأبناء على الآباء ويصفو للوافد الجديد الجو فيفعل ما يشاء بلا خوف ولا أستحياء ، فيكون من نصيبهم الشوارع والنوادي والحفلات ووسائل اللهو والترفيه على أختلافها ، وهذه كلها مؤثرة في داخل البيوت لأن بواسطتها تنتقل تلك المشاهد إلى البيوت،  وأما بعد دخول الكلمة المسموعة أولا ً ثم أضيفت لها الرؤيا المجسدة فقد أصبح البيت هو المستهدف قبل غيره لأنه أساس المجتمع وبهذا أتسع الخرق على الراقع..!!! فعلى الذين يعتقدون بأن أعطاء حرية الرأي بالكامل لهذا الجيل الناشىء هو من ضرورات التربية البيتية يكون قد أخطأ خطأً فضيعاً بحق مستقبل أبنائه وأسرته .!!





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    اكـذب النفـس إذا حدثتهـا.‏

    التقويم الهجري
    الاربعاء
    15
    محرم
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم