خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار
  • الحكومة عندما تسمعُ أنين صحافة البلاد: اعوذُ بالله من الشيطان الرجيم !!
  • المالكي.. لا في العير ولا في النفير من سقوط الموصل
  • آلية التصويت النيابية تشبهُ معركةُ ذي قار بالمقلوب.. نصرُ أعجمية المصالح ضدّ المواطن !!
  • خزينة الحكومة تعاني "سفلس" الاستيراد الوقودي بغداد تفشلُ في وِصال طهران غازيّاً
  • الأحراريون يتهمون الرياض بالمضاربة بسهم الكويت في بورصة الإرهاب
  • رئاسة الوزراء تقررُ حضور جنازة غسيل الأموال في العراق !!
  • دولة القانون تتمنى نجاة محكمة سبايكر من التآمر السياسي !!
  • علاوي يرفضُ دخول حالته الصحّية في المزاد السياسي
  • الربيعي يُبشّر أنقرة وكِبار الخليج العربي: الإرهاب قادمٌ إليكم لامحالة
  • رئيس مجلس واسط : تمديد العمل بالتحديث البايومتري إلى ما بعد رمضان
  • العمل تقيم دورات تدريبية للنازحين والمهجّرين في البصرة
  • تخصيص قطع أراضي سكنية لهم الغزي يعلن قرب ترويج معاملات تعويض عوائل شهداء القوات الأمنية والحشد الشعبي
  • التجارة :المواطن غير ملزم بتقديم البطاقة التموينية كوثيقة ثبوتية ولأي غرض كان
  • الاسناد الهندسي تعتزم مشاركة القطاع الخاص في مجال تجميع المضخات التخصصية واقامة معامل لتدوير الاطارات والبطاريات
  • التعليم العالي توجّه الجامعات بضرورة اجراء البحوث العلمية المنتجة التي تلبي حاجات المجتمع
  • من العدل أن يكون وزير العدل هو وزير الإعدام
  • الم يحن دور الادعاء العام بعد ؟ ويكيليكس وسبايكر إنموذجان
  • حقائق وخفايا الثورة الليبية .. هل هي مؤامرة فرنسية أم ثورة شعبية !؟
  • عن الغزالة ذات المسك
  • المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية راند بول: « داعش أنشاها صقور الحزب الجمهوري الامريكي»

  • الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :20
    من الضيوف : 20
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 11604193
    عدد الزيارات اليوم : 13957
    أكثر عدد زيارات كان : 34550
    في تاريخ : 19 /04 /2015

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     



    جريدة العراق اليوم » الأخبار » الاولى



    الاحرار ترفض الغاء 4 ارهاب وقانون المسائلة والعدالة مقرّة بفشل جهود اللجنة الخماسية لتسوية الازمة
    العراق اليوم/حيدر الشيخ علي
    اعلن النائب علي التميمي عن كتلة الاحرار عن رفض كتلتة لإلغاء قانون المسائلة والعدالة والمادة 4 ارهاب.وقال التميمي لــ" العراق اليوم " : "الهيئة السياسية لكتلة الاحرار عقدت اجتماعاً لتدارس الموقف من التطورات الاخيرة وتقييم الجهود المبذولة من قبل التحالف الوطني واللجنة الخماسية التي اخفقت في إيجاد تسوية للأزمة الاخيرة بين الحكومة والبرلمان من جهة والمتظاهرين من جهة اخرى.
    واضاف : " المجتمعين خلصوا الى رفض الغاء قانون المسائلة والعدالة والمادة 4 ارهاب ، في حين اعلنوا تمسكهم بإقرار قانون العفو العام بالصيغة المقترحة من قبل كتلة الاحرار شريطة ان لا يؤدي ذلك الى خروج الارهابيين والقتلة الى الشارع مجدداً.وتابع ان "الاجتماع تمخض عن تأكيد كتلة الاحرار على ضرورة إدارة الحوار بين الفرقاء السياسيين وتبني اي موقف من شأنه حل الازمة حلاً متوازناً.رئيس كتلة الاحرار النيابية بهاء الاعرجي حذر من جانبه ، من خطورة تأزيم الوضع وعدم تلبية مطالب المتظاهرين.وقال الاعرجي في مؤتمرٍ صحفي حضره عدد من نواب الكتلة وحضرته " العراق اليوم " : "الازمة السياسية هي ازمة كبيرة ونرى ان بعض مطالب المتظاهرين مشروع وبعضها الاخر نرى انه غير قابل التحقيق"، واضاف: " عدم تلبية المطالب المشروعة سيؤدي الى تفاقم الازمة والجميع يتحمل هذا الامر من سياسيين واعضاء مجالس محافظات.ودعى الاعرجي الكتل السياسية الى " الاخذ بمقترحات زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التي طالب فيها بإطلاق سراح المعتقلين الابرياء وتنفيذ الاحكام بالمجرمين والارهابيين الذين فجرو الجوامع والحسينيات واستهدفوا الزوار والاسواق، وان تكون هناك عدالة في تطبيق قانون المسائلة والعدالة وقانون الارهاب وعدم التعامل معهما بانتقائية.واكد الاعرجي على ان " كتلة الاحرار ترفض تهميش اي مكون ، يجب التعامل مع جميع المكونات دون تفرقة بين مكون واخر مع تأكيدنا على الالتزام بما جائت به المرجعية الشريفة وعدم انتقاء ما ينتفع منه البعض وترك الباقي.



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    قَدْ يخلقُ مِنْ ظَهرِ العَالِمِ جَاهِلاً. ‏

    التقويم الهجري
    السبت
    17
    رمضان
    1436 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم