خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • شركة الرواد لانتاج الاسلاك والقابلوات الكهربائية المحدودة مشاركة متميزة في معرض بغداد الدولي بدورته الـ 41
  • وزير حقوق الإنسان:سنضع جنيف مع سبايكر وجهااً لوجه !
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • اللهم بلا حسد دولة القانون موسيقار معزوفة البنى التحتية وتمليك العشوائيات
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :18
    من الضيوف : 18
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 63197500
    عدد الزيارات اليوم : 4662
    أكثر عدد زيارات كان : 216057
    في تاريخ : 18 /04 /2019

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » عربية ودولية



    إستطلاع : نجاح الاتحاد الخليجي نواة لتجمع عربي وحدوي شامل
    باريس - خاص/ العراق اليوم
    أظهر استطلاع للرأي أجراه مركز الدراسات العربي- الأوروبي ومقرّه باريس، ان نجاح الاتحاد الخليجي قد تكون نواة لتجمع عربي وحدوي شامل وبرأي  60.3 في المئة ممن شملهم الاستطلاع ان مبادرة العاهل السعودي الداعية الى اقامة إتحاد خليجي  جاءت متوافقة مع الواقع الراهن وخاصة مع استحقاقات المرحلة.
    وبرأيهم  انه اذا  ما تم تبني اتحاد دول الخليج عن قناعة وأهداف مشتركة واعية ومرتبطة بخطة محكمة ورؤية نابعة من مصلحة الجميع، فسوف يؤدي ذلك  الى ايجاد تجمع عربي قوي يمكن أن يكون عاملا أساسيا في تطوير دول الخليج وتحقيق منعتها أمام الضغوط المعادية أيا كان مصدرها ، وايضا سوف يكون قوة وعزة للعرب الخليجيين بخاصة والعرب عامة، وأن هذه الوحدة قد تكون نواة لتجمع عربي وحدوي شامل ووحدة حقيقية تستطيع فرض ما تريده  الامة العربية من استرداد حقوقها وأراضيها المسلوبة والمحتلة.في حين 30.9 في المئة لا يرون ان مبادرة العاهل السعودي الداعية الى اقامة إتحاد خليجي سوف ترى النور على ارض الواقع . اما 8.8 في المئة يرون ان الهدف من الاعلان عن اتحاد خليجي  هو اعلان غامض وغير واضح المعالم.وخلص المركز الى نتيجة مفادها : دعا خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز دول مجلس التعاون الخليجي الى تجاوز مرحلة التعاون الى الاتحاد في "كيان واحد" مشيرا الى انها مستهدفة في "امنها واستقرارها".واضاف خلال افتتاح القمة العادية الثانية والثلاثون للمجلس يوم 19/12/2011 "لقد علمنا التاريخ والتجارب ان لا نقف عند واقعنا ونقول اكتفينا ومن يفعل ذلك سيجد نفسه في اخر القافلة ويواجه الضياع وهذا امر لا نقبله جميعا لأوطاننا واستقرارنا وامننا، لذلك اطلب منكم ان نتجاوز مرحلة التعاون الى مرحلة الاتحاد في كيان واحد".وبقراءة لأبعاد الصرخة التي اطلقها العاهل السعودي يتبين :
    - انه يتخوف على الأمن والإستقرار في منطقة الخليج الذي لا يمكن ان يتأمن دون تضافر جهود دول المجلس مجتمعة .
    - انه يتخوف من تطورات اقليمية قد تكون ايران مصدرها في ظل تنامي قدراتها العسكرية .
    - يتخوف من اسرائيل وأطماعها خاصة وأن تصرفاتها تؤكد انها ضد السلام .
    - يتخوف من ان تضيع مساعي عمرها 30 سنة وأن تكون النهاية انفلات مجلس التعاون من أي روابط خاصة وان ما تحقق ليس على مستوى الطموحات .
    - يتخوف من انفلات الوضع العربي ومن احتمال عدم قدرة دول الخليج على صيانة امنها وأمانها في حال كانت متفرقة ومتباعدة .
    - يتخوف من تصاعد حدة الصراعات والنزاعات الدولية ومن عودة اجواء حرب باردة جديدة بعد ان تبين ان الولايات المتحدة الأميركية لم تعد القوة القادرة على ادارة نظام دولي احادي الجانب حيث تبرز مطامح وتطلعات لقوى أخرى مثل روسيا وريثة الأتحاد السوفياتي ، والصين التي استيقظ فيها التنين الذي كان نائماً ، وهناك ايضاً قوى ناشئة مثل الهند والبرازيل وغيرها . والأتحاد لا يعني على الأطلاق ان تخسر أي دولة خليجية هويتها الوطنية وتراثها وتاريخها ، ولا ان تتنازل لأحد عن طاقاتها وإمكانياتها وثرواتها ، ولا ان تفقد استقلاليتها وسيادتها ، بل الأتحاد هو ارقى انواع التعاون الذي يكفل بتأطير جهود كامل الأعضاء في بوتقة وأحدة فيجعل من ست دول خليجية قوة اقتصادية وإجتماعية وسياسية وعسكرية متضامنة ومتعاونة . والأمل كل الأمل ان تلقى صرخة العاهل السعودي اصداءها التي تستحقها وأن تنتقل دول المجلس من ذهنية مجلسية الى ذهنية اتحادية.





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    حسبك من الشرِّ سماعه. ‏

    التقويم الهجري
    الاربعاء
    15
    ربيع الاول
    1441 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم