خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :11
    من الضيوف : 11
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 49798698
    عدد الزيارات اليوم : 30797
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » كتاب المقال » حامد الكيلاني



    حامد الكيلاني
    Hamid_stillon_(at)_yahoo.com
    جذور العبودية ، جذور جهنمية ، اتلفت
    الارض ولم تعد صالحة لزراعة الحرية
    العواصف
    جبران خليل جبران - 1902
    التعليقات 0| الزيارات 312 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    الصدمة .. ان تبدأ بصفع المؤسسات التقليدية !! البداية هي الموضوع لمن لايحب القراءة ، ليكتفي بالصدمة ثم يعود الى الرتابة ، نحن باصرار لانريد ان نفكر ، ننحاز لتقاليد الاسترخاء والاستقرار الساكن .
    التعليقات 0| الزيارات 300 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    معظم افراد العائلة البشرية يتجاهلون بقصد وتعمد او لغياب المعرفة او لحيرة المجهول وماذا يمكن ان يحصل اذا بدأ العمل الفعلي في تطوير التجارب بما يعرف بعلوم الهندسة الجينية ، ويقف امام الجهد العلمي عاملان حاسمان وهما المال والاخلاق بالمفاهيم العامة ، فالمال له متطلبات خاصة ودعم غير محدود من المؤسسات المهتمة يقابلها غموض في النتائج ومسارات لايمكن توقعها عند نقطة الشروع بالبحث ،
    التعليقات 0| الزيارات 271 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    جورج واشنطن، يروح ويجيء في الغرفة حائراً يضع يديه خلف ظهره، ليس له مزاج لتناول الطعام، يجلس الى المنضدة، قلقاً يتطلع في الجدران، يرى الخيول تطارد الخيول تجتاز الحقول والوحول والتماعات اطلاق نار من البنادق وصرخات ألم وقتلى ودماء واندفاعات رايات وفروات رؤوس وصيحات هنود حمر
    التعليقات 0| الزيارات 278 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    اجواء حارة ، غبار ، سيارات مفخخة ، بعضها ينفجر ، وبعض بعضها لاينفجر ، قبل يوم من يوم كتابتي ، نمت نوماً عميقاً (ليس عميقاً جداً ، لكننا هكذا نبالغ في لغتنا) ، حتى انني اكدت لنفسي (رغم ، غُلبت اصالح في روحي وطول ما انت غايب) ان انام فأنا لم انم "اشعر" منذ ولادتي (وهذه مبالغة اخرى) ، لكن الجميل ان طيفاً زارني فانفرجت وكنت اظنها لا تفرج ..
    التعليقات 0| الزيارات 312 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    فرق واسع بين صُناع الحواجز, وصناع الجسور, وللعبور اسرار في تكوين لغتنا العربية.. الرؤية في الصحراء عرباء لانها ارض واضحة, ومن التبيان، اي التوصيل بفصاحة الالفاظ المشتقة والدخيلة والمعربة, وفي العربية اكثر من 16 ألف جذر من تدوير الحروف وتبديلها لتزهر بالمعاني والكلمات،
    التعليقات 0| الزيارات 303 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    رؤية في بسط الأمن ومتابعة تواتر الاحداث والخروقات ، من البسيطة المتعلقة بتخريب الذوق العام والنظاقة والجمال في المدن الباحثة عن صور متمدنة ، تعطي انطباعاً لشكل ومضمون الحياة فيها ، وهي استعراض لمستوى العزف المجتمعي المنظم ومردودات ذلك على السياحة والاقتصاد وسلامة المواطنين والوافدين ،
    التعليقات 0| الزيارات 280 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    ادعوكم لعدم التطيرّ (ماهو التطير..؟ لا ادري) أو التشاؤم فالعنوان  قد يوحي بالرحيل ، فيه شيء من ذلك ، لكن ما اتصيده في الماء العكر ، هو اربعينية وصولي الى بغداد التي شهدت عودتي بعمر 24 سنة من باريس النور والجمال والمونمارتر ومقاهي الشانزلزيه وكنيسة الساكا كيغ وبرج ايفل وكاتدرائية النوتردام التي ذاع صيتها باحدب هيجو ،
    التعليقات 0| الزيارات 309 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    في مكان ما ، تناوشته الحرب والعتمة وتبرأت منه الطيور والغربان .. هناك عثرت على مختصرات المهازل البشرية ، وارتقاء الحياة صعوداً الى سماء واسعة،  شجرة اراها في مفتتح النهار واغلق عليها باب فندق منعزل ليس فيه الا نزيل واحد ، امثل انا دور "الكروبات" من سياح وعشاق ، وزاور عابرين للمكان والذاكرة ، وصاحب الفندق ، عمله انا ، شغله انا ، شاغله انا ، جليسه انا ، صمته انا ..
    التعليقات 0| الزيارات 427 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    بسبب الحب .. ابدأ معكم بطريقتي في محبتكم ، لمعرفتي بطيبة قلوبكم ، ورقة حدائقكم الغناء ، بكل آمال العيش وسط ورود القرنقل وهي تذكرني بأبي القديم ، القديم جداً ، معتق في قلبي وابدية الارض وانفاسه المحسوبة شهيقاً وزفيراً يتصاعد بذكر الله ، في رحاب شيخه ، وباحة مدينته العاشقة لفضيلة البراءة ،
    التعليقات 0| الزيارات 352 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    صدفة الطواف لمقالتي السابقة ، وتداعيات طوفانات مختلفة الاسباب والاغراض والنتائج ، تأتي غالباً بسيناريوهات من الواقع تفرض شروطها ويكون لها الامر ، ونحن شعوباً وقبائل نأبى الا ان نتبع فيلسوفتنا الدجاجة المتسيدة لكرسي الاستاذية في البحث بين اقدامها والنبش بوسائل تعمي ابصار كل الديوك الناظرين الى هذه الغبية،
    التعليقات 0| الزيارات 254 المزيد ..
    حامد الكيلاني
    عنوان المقالة قد يوحي للبعض بروح مقدسة ، ستطوف به حول الاضرحة او المعالم الروحانية ورموزها ، التي تم استلهامها من حركة الارض والكواكب والنجوم حول مركز المجرة ، لكنني آسف اذ يخيب الظن بي ، وهنا سيترك عدد من القراء متابعة المزيد ويكتفي بما اضاعه من وقت في طواف لن يجلب له الرحمة والمغفرة ومشاعر تسلق دموع الرجاء ،
    التعليقات 0| الزيارات 283 المزيد ..


    الصفحات
    << < 1213
    14 
    15 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    ولم أر في عيوب الناس شيئًا ***‏ كنقص القادرين على التمام. ‏

    التقويم الهجري
    الثلاثاء
    4
    ربيع الاول
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم