خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار
  • دولة القانون تسخر من صديقتها واشنطن : نجحنا في الفلوجة بدون تطبيق سياستك.. رماديغراد !!
  • بعد أن فضح العالم الحكومة والبرلمان .. الأثنان يتعهدان بذبح وسلخ مافيات غسيل الأموال
  • الدينار العراقي.. يتيم في غابة “مزاد العملة!!”
  • صلاح الدين تبدأ بنزف النازحين
  • بعد صدور قرار المحكمة.. “جبهة الإصلاح” تستعيد “أمّ المعارك”: لقد انتصرنا !!
  • بعد أن " دعستهُ " كلينتون في الاستطلاعات الأخيرة : ترامب يتخلى عن "هولوكوست”حرق المسلمين في أفرانِ لسانه العنصري
  • حرب : صرف حصة السليمانية من الموازنة مباشرة دون المرور باربيل يحتاج إلى طلب من مجلس محافظة السليمانية
  • بعد إيقافها بسبب تراكم الديون .. إعادة تشغيل ثلاث بارجات تركية للكهرباء بالبصرة
  • الشمري : نجاحنا الحقيقي تحقق بعد توزيع الدفعة الأولى من رواتب المعين المتفرغ
  • عن طريق القطارات بنسبة 169.2% .. التخطيط تعلن ارتفاع أعداد المسافرين
  • الشركة العامة لصناعة الأسمدة تحصل على تجديد شهادة الجودة العراقية للمرة الثانية
  • في محافظة بابل وكربلاء المقدسة افتتاح عيادتين طبية شعبية
  • الكهرباء تعلن إعادة خط ميرساد - ديالى إلى الخدمة
  • لإقامة الدورة 43 لمعرض بغداد الدولي .. التجارة : استمرار شركة المعارض العراقية باستعداداتها
  • البيئة تطالب بمنع ظاهرة استيراد وبيع وتداول الألعاب النارية
  • القادة الأوروبيون يرفضون إجراء مفاوضات غير رسمية مع بريطانيا بشأن الإنسحاب من الاتحاد
  • مئة صاروخ مضاد للطائرات لجبهة النصرة خلال الهدنة!
  • أردوغان يحقق شروط بوتين الثلاثة
  • تفجيرات انتحارية جديدة تهز بلدة القاع اللبنانية ذات الغالبية المسيحية
  • خريطة طريق اليمن إلى ما بعد العيد.. وأسلحة تدخل المعركة لأول مرة

  • الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :14
    من الضيوف : 14
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 17705107
    عدد الزيارات اليوم : 15579
    أكثر عدد زيارات كان : 34550
    في تاريخ : 19 /04 /2015

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » جاكوج



    سمر المحمود
    لا أعتقد أن أيا من صديقاتي نسيت كيف سقطت تنورة آنسة القومية العربية أثناء الدرس، في تلك المرحلة كان الدوام المدرسي أشبه بمعسكر يُسمح فيه بالنوم في المنازل شريطة العودة صباحا في السابعة والنصف وحيث أن تلك المدارس ترفض الاختلاط، في مراحل تعليمه الإعدادي والثانوي، كنا جميعنا إناث ورغم ذلك لم تر إحدانا صورة تجسد العري، كيف لو كان ما رأيناه لمعلمتنا الفائقة الصرامة التي لم نعرف شكل أسنانها، فكيف بفخذيها
    التعليقات 0| الزيارات 30 المزيد ..
    محمد الرديني
    كتب لي احد الزملاء يقول:
    ياليتني لم اشتهي (لغويا تكتب اشته) الصبور هذا اليوم فقد وجدت سوق السمك فارغا منه وحين سألت احد الباعة رد بغضب:
    أي صبور عمي روح شوف الشط ناشف مثل صدر حسنة ملص واستولى الايرانيون والكويتيون على مساحات واسعة منه ومنعوا الصيد فيه.
    التعليقات 0| الزيارات 19 المزيد ..
    محمد الدحاني
    لازلت أذكر تلك الليلة، لما اتصل بي صديقي في ساعة متأخرة من الليل، كانت الساعة تشير الى الثانية صباحا وبضعة دقائق، أثناء الاتصال طلب للقائي للتو، لبيت ندائه، بعد اللقاء أخبرني أنه قرأ دراسة بعنوان «مكة بين الحقيقة والأسطورة»، للباحث هشام حتاتة، بالمناسبة الدراسة منشور في ثلاث أجزاء على موقع الحوار المتمدن، ويمكن العدوة إليها لم يأخذه الفضول المعرفي، الدراسة تدخل ضمن الدراسات الأنتروبولوجيا، مضمون الدراسة حول تاريخ نشأة الأديان «السماوية»،
    التعليقات 0| الزيارات 10 المزيد ..
    منتصر الحسناوي
    نحل العسل ليس مختلفاً عن أغلب الكائنات التي تميل معظمها إلى الاعتدال والإنسان ليس منها أكيداً ، فالرغبات محدودة بالحاجة لها دون التفريط والمبالغة ... فنحل العسل يتحكم بسلوكياته مع ما يقابله من مسببات فلا يهاجم النحل أي كائن دون أن يكون معتدي على مملكته متحدي لها .وغالباً لا يهاجم دون إنذارا مسبق بحركات تعمل على تنبيه العدو أو إخافته وإلا يكون الهجوم واللسع مصير مؤلم له !!
    التعليقات 0| الزيارات 10 المزيد ..
    حياة البدري
    يحز في نفسي كثيرا كلما سمعت أخبارا تفيد التقدم العلمي الكبير الذي تعرفه بعض الدول المتقدمة، فهناك من وصل منذ زمن ليس بالقصير القمر وهناك من اخترع اختراعات قمة في التطور التكنولوجي والعلمي وقمة العبقرية... وأمتي لا تزال تلوك وتجتر وتطالب بالحرية في الصيام أو عدمه وتركز على الأكل أمام الملأ والتبجح به امام الغير وكأنها الحرية التي لا تزال فقط تنقصنا ...
    التعليقات 0| الزيارات 12 المزيد ..
    محمد الرديني
    يقال بالعراقي :الله لايحير عبده.
    وهي عبارة تقال للذي يشعر بالحيرة في خياراته ان كان على مستوى شخصي او اجتماعي.لكن الذي حصل أمس إن احد أولاد الملحة لم يكن محتارا فقط ولاغضبانا فحسب، وإنما أصيب بحالة إغماء نقلناه على أثرها إلى المستشفى.لم يعرف السبب بعد في هذه الإصابة رغم معرفتنا بانه مرهف الحس جدا.
    التعليقات 0| الزيارات 31 المزيد ..
    حيدر حسين سويري
    شهر رمضان وجلساتهِ القريبة من السحور، في الحدائق مع الهواء الطلق، لهُ حديثهُ الخاص، من الذكريات الجميلة، والذكر الأجمل، والتدبر بأمر الخلق، من مجرات الكون إلى البعوضة، ويدور الحديث... حتى يصل إلى نقد الظواهر الإجتماعية التي تضر بالإنسان، والتي هي من عمل يديه، لا سيما ظاهرة الرشوة والمحسوبية(الوساطات)؛ يَحدثُ و يَبثُ أحدهم شكواه، مستغلاً جلوس صحفي، عله يوصل صوته لأحد المسؤليين الشرفاء، فيحل قضيتهِ، بعد أن عجز عنها، بالرغم من سلوكهِ الطرق القانونية:
    التعليقات 0| الزيارات 32 المزيد ..
    وليد فاضل العبيدي
    إن مجرد الانفصال الرسمي لبريطانية يخلق طلب متزايد على الجنيه الإسترليني وستعيد استقراره للسعر الطبيعي ..
    لان ...
    بريطانية واحد والقارة العجوز ٥٨ دولة  حسب ما ورد في مصادر ويكيبيديا ومعظمها دول ناشئة واقتصادياتها ضعيفة مثل شرق أوربا والانفصاليات الروسية.
    التعليقات 0| الزيارات 16 المزيد ..
    عبد الخالق الفلاح
    الحرب ضد الإرهاب بدأت تأخذ أبعادا معكوسة باتجاه بوصلة الحسم بعد أن كان أعداء العراق يعقدون الآمال بأن تكون لصالح قواها الشريرة التي تعشعش في داخل قيادة البلد ولهم صولات وجولات لتخطيط في عزل الأيادي الخيرة التي لها الباع الأطول بإنهاء عصابات الفساد و أعداء الإنسانية.
    التعليقات 0| الزيارات 19 المزيد ..
    حسين سليم
    صار دكاني في أطراف السوق ، مقرا للدراويش الطيبين ، والباعة وجيران المحلة .
    وعادة ما تكون جلساتنا حول فطور الصباح او أوقات الشاي .
    وكانت الأحاديث كالمعتاد ، أخبار السياسة ، الدين ، وقفشات حياتية من هنا وهناك ، لا تخلو من الطرافة والضحك .
    التعليقات 0| الزيارات 20 المزيد ..
    علي الجفال
    قرار الانسحاب البريطاني من الاتحاد الأوربي يكشف عن عيوب الديمقراطية ويبين بشكل واضح إنها لعبة سياسية يتحكم بها الأقوياء وان الشعب ليس سوى كومبارس يتأثر بمواقف الأبطال لاسيما إن كانوا من الطراز التراجيدي.أعرف مسبقا إن البعض سيتهمني بمعاداة الديمقراطية والميل نحو الدكتاتورية والى غيرها من التهم الثابتة،
    التعليقات 0| الزيارات 19 المزيد ..
    أمين يونس
    كما هو ظاهِر :
    1- دعوة رئيس وزراء الأقليم ، للمشاركة في المؤتمر الإقتصادي العالمي في سان بطرسبيرغ . ولقاءه على هامش المؤتمر ، مع وزير الخارجية الروسي لافروف ، وكذلك مع شخصيات مهمة أخرى ، هو بمثابة إعترافٌ ضمني بالأقليم وخصوصيته وأهميته الدولية .
    كما هو حاصِل :
    التعليقات 0| الزيارات 36 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    سَلامَةُ الإنْسَانِ في حلاوةِ اللسانِ. ‏

    التقويم الهجري
    الخميس
    24
    رمضان
    1437 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم