خريطة الموقع  


 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :21
    من الضيوف : 21
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 8156779
    عدد الزيارات اليوم : 3593
    أكثر عدد زيارات كان : 30468
    في تاريخ : 03 /04 /2014

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » جاكوج



    جعفر عباس
    jafabbas19_(at)_gmail.com
    الدارج عندنا هو أنه ما إن يتفجر حدث سياسي، حتى تنبري له الحناجر والأقلام باللّت والعجن، ثم وفرت ثورات الربيع العربي للكتاب الصحفيين مادة طازجة تسمح لهم بالتنظير والتحليل وإصدار الأحكام، والتوصل إلى استنتاجات بعضها راشد وكثير منها فاسد، وما من حديث عن الثورات العربية يصيبني بالقرف، مثل الزعم بأن هذه الثورات مؤامرة لتفكيك الدول العربية. يعني
    التعليقات 0| الزيارات 64 المزيد ..
    احمد حسن الزعبي
    لو يعود «ابو قرص» يوماً لأخبره بما فعل «ألواتساب»..
    ****
    في ثمانينات القرن الماضي، كنّا أكثر صدقاً مع ان وسائل الاتصال كانت تساعدنا على الكذب، الآن صرنا أكثر كذباً مع ان وسائل الاتصال تحاصرنا حتى في رمشة العين... جهاز التلفون الأرضي ذلك الوادع الودود مثل «رب ألأسرة» كان يختلق الاعذار عنا حتى لو لم نحتاجها ، يعني عندما تريد ان تتهرب من قريب او صديق أو شخص «ثقيل دم»..
    التعليقات 0| الزيارات 53 المزيد ..
    عبدالهادي راجي المجالي
    حين كنا نكتب موضوع إنشاء في المدرسة عن فصل الربيع , وعن الصباح ..كان لابد أن نشير إلى زقزقة العصافير , في بدايته ...حتى في الأفلام عادة ما يبدأ المخرج مشهد الصباح بإدخال صوت زقزقة العصافير ..علما بأنك لا ترى أي عصفور في المشهد .
    وأحيانا ومن قبيل رسم مشهد رومانسي للعشاق في المسلسلات , يقوم المخرج بدبلجة الصوت مع صوت الحديث الذي يندلع بين العاشق والمعشوقة ...
    التعليقات 0| الزيارات 47 المزيد ..
    حسن خضر
    يروي شلومو ساند، في كتابه «كيف لم أعد يهودياً» (2014)، الطرفة الييدشية التالية:ترافق أم يهودية ابنها، المُجنّد في جيش القيصر، إلى دائرة التجنيد، وبينما تودعه تدس الساندويشات في حقيبته، وتهمس في أذنه: أُقتل تركياً، ولا تنس أن تجلس، وتأكل. أجل، يا أمي، يقول الشاب، ثم تلف عنقه بشال سميك: وحين تطلق النار على التركي،
    التعليقات 0| الزيارات 50 المزيد ..
    محمد الرديني
    العراق يتطور بسرعة صاروخية لامثيل لها،فبعد أن تركت « أمهات الروب» طاسة الروبة، وبعد ان وضعها مخاتير قرانا الحبيبة في « الرازونة» ، ابتدع شبابنا وظيفة جديدة لها،ولأنهم يعرفون قساوة المطر ودخوله دون استئذان الى كل الصرايف وبيوت الجينكو، فقد بادروا الى جمع الطاسات من كل الروازين والكناتير القديمة، لاستعمالها في التصدي لهذه المياه الغازية.
    كانوا حين يغرفون مياه الامطار أمس وبالطاسة،
    التعليقات 0| الزيارات 54 المزيد ..
    كريم حنون المدحتي
    المدحتية كلمة مشتقة من أسم الوالي العثماني(مدحت باشا)،وهذا الرجل يحمل من الثقافة والعلم وفنّ قيادة الدولة، مما جعل جميع المؤرخين، يذكرونه بخير، منذ عام 1901 الى هذه اللحظة، ومن يريد أن يعرف أكثرعن مدحت باشا، فالمكتبات عامرة بالكتب،
    التعليقات 0| الزيارات 65 المزيد ..
    احمد حسن الزعبي
    كان الجلوس أمام بوابة الدار آخر النهار ،مخصصا لمهمتين رئيسيتين : الأولى ؛ ردّ السلام على المارّين يتبعها كلمة «تفضلوووووا» مع مدّ الواو 12 حركة ، والثانية: سؤال الأطفال العائدين من مدارسهم او الذاهبين إلى الدكانة القريبة «انت ابن ليمن يا خالة» ؟؟؟
    التعليقات 0| الزيارات 32 المزيد ..
    جعفر عباس
    jafabbas19_(at)_gmail.com
    ما زلنا نستمتع بأجواء الربيع، رغم ما يقال عن أنه تحول إلى صقيع، ولكن الأمر المهم، هو أن المارد خرج من القمقم، ففي مصر، التي سعى شبابها للحاق بالعصر، لم تعد فيفي عبده الهرم الرابع، ولم يعد المواطن إمعة وتابعا،
    التعليقات 0| الزيارات 30 المزيد ..
    ظاهر جواد الشمري
    في البدء أقول، أنا لست رئيس حكومة انبطاحية  أو دولة، يعيّن أبنته فيها، مستشارة له ،براتب 13 مليون دينار، أو رئيس حزب، يلغف من الكترين كرادة على البره، وكرادة داخل  أو كتلة برلمانية تلغف من كل الاكتار، جوه وبره،
    التعليقات 0| الزيارات 110 المزيد ..
    حسين باجي الغزي
    حسناً فعل البنك المركزي العراقي، باجتثاث صورة العالم البصري الحسن بن الهيثم، عالم الرياضيات والبصريات والهندسة من عملة العشرة الآف الجديدة، فأي قيمة للعلم والعلماء في بلادنا ،والعشرات منهم يباتون على الطوى،ويستجدون الرغيف،
    التعليقات 0| الزيارات 36 المزيد ..
    خدر خلات بحزاني

    ـ عاد «ابو مفلاجة المجيوجي» من خلف الكوخ الطيني الشنكالي المهجور، وهو يحك اصبعه بدبره ويعدل هندامه الافغاني (الذي كان قد سرقه من منزل قندهاري) ومن خلفه شاب شيشاني بلحية مارونية حنّائية، تشبه ثوب عروس كازخستانية عام 1668 ميلادية.
    التعليقات 0| الزيارات 88 المزيد ..
    احمد حسن الزعبي
    من قال أننا شعب نكدي وكشر ودقر،ولا يضحك للرغيف السخن ولا للبيض المسلوق..يجب ان يحول لمحكمة امن الدولة بتهمة اطالة اللسان...فعلى ما نقرأه ونتابعه على مواقع التواصل الاجتماعي صار شعبنا «نكتي» اكثر من اللازم لدرجة اننا لا نستطيع ان نتكلّم معه «كلمتين جد»..
    التعليقات 0| الزيارات 62 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

    كتاب المقال

    تصويت
    هل ستؤجل الانتخابات البرلمانية المزمع اجراءها في نيسان 2014؟
    نعم
    لا
    لا اهتم

    نتائج التصويت
    الأرشيف

    الحكمة العشوائية

    قَدْ يخلقُ مِنْ ظَهرِ العَالِمِ جَاهِلاً. ‏

    التقويم الهجري
    السبت
    6
    صفر
    1436 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم