خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • المقص في ماليزيا عبطان ومسعود يحاولان قصّ أشجار الحظر الكروي
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :6
    من الضيوف : 6
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 47822641
    عدد الزيارات اليوم : 14039
    أكثر عدد زيارات كان : 70653
    في تاريخ : 26 /12 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » كتاب المقال » المسار عبدالمحسن



    مسار عبد المحسن راضي
    لقاء يوم الأحد (12 نوفمبر / 2017) الذي أجرتهُ قناة المستقبل، مع رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل- سعد الحريري في الرياض، كان شبيهاً بالقاذفة الإستراتيجية B52  أسقطت نووية سياسية على التفسيرات الرملية التي أنطلقت من جزيرة "8 آذار" العائمة في البحر الإيراني.أشعاعُ اللقاء كان " النأيُ بالنفس". الرئيس الحريري، وضّح إنّ هذا المبدأ، هو الساحلُ الوحيد الذي تستطيعُ السفينةُ اللبنانية أن ترسو عند مرفأه .
    التعليقات 0| الزيارات 1925 المزيد ..
    بمناسبة أيّام الرئاسة الفرنسية، لا بدّ أنّ نُذكّر أولاً بشكلٍ سريع، بالمناقشات التي دارت في البرلمان الفرنسي، قبل تقرير حقّ الاقتراع العام. احدهم واسمهُ ( كوندوروسيه) وقف وذكّر بما مفاده : " كيف تريدون منا أن نسمح للخياط والفلاح وكلِّ من لا يمتلكُ أرضاً في فرنسا بالتصويت ،وأن نضمن تصويتهُ لصالح البلاد" !!
    التعليقات 0| الزيارات 1930 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي/تذكرُ وثائق الكونغرس الأمريكي عن مرحلة الرئيس ليندون جونسون، بأنّهُ وبعد الهجوم الإسرائيلي المباغت على مصر سنة 1967م، وفي ديباجة البيان الأمريكي للتعليق على ذلك تمّ تبديل كلمة نستنكر بـ نأسف، ورغم إنّ الكلمتين لا تُكلّفان الدولة المعنية أي ثمن سياسي، إلّا إنّ نأسف هي التي استقرت في سطور البيان. الطريف إنّ الوثائق ذكرت أيضاً بأنّ الرئيس جونسون ومساعدوهُ ضحِكوا بعد قيامهم بهذا الأمر !!
    التعليقات 0| الزيارات 1399 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي
    عندما عاد رئيسُ الحكومة الحالية من لقائهِ الأخير مع الرئيس الأمريكي، بحلقت وسائلُ الإعلام طويلاً في القرار العراقي الأمريكي المشترك،حول تصفية الحشد المرتبط بإيران، والتي تمّ تخفيفُها فيما بعد على لِسان الحكومة الحالية الى "تسوية" .. ربّما قد تحصل أو لا تحصل.
    التعليقات 0| الزيارات 1770 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي

    رأس الحكومة الحالية - الرئيس حيدر العبادي، بات يمثلُ " باربي" المجتمع الدولي الذي يودُ الخلاص من صُداع بلاد مابين النهرين - بلد المقابر وداعش والأحزاب الإسلامية، بينما كان سلفهُ نوري المالكي - " باربي" الولايات المتحدة الأمريكية،  وربّما هنا من الفائدة التذكير، بتحليلات احد الخبراء ( بريطاني الجنسية)،
    التعليقات 0| الزيارات 2287 المزيد ..
    تفجيرات مناطق الكرادة والشعب في العاصمة، دليلٌ لايقبل الشك، بأنّ الإرهاب لديه شريكٌ صامت، هو في الحقيقة لايقلّ عنهُ خسّة، إنّهُ الإرهاب السياسي الناتج من الصراع مابين الأحزاب العراقية التي حوّلت بغداد الى كانتونات حزبية.. بل و"جيتوات" عائلية.
    التعليقات 0| الزيارات 2413 المزيد ..
    a
    التعليقات 0| الزيارات 2294 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي
    أشهرُ " قنفة - أريكة" في التاريخ، كانت لخالد الذكر- الأسكندر المقدوني، صُنِعت من الذهب والجواهر، ويُقال بأنّ المقدوني، قام ببناء غرفةٍ لها تحت الأرض في مكانٍ ما في الأسكندرية ،خوفاً عليها من السرقة، ، ثمّ قام بقتل من بناها ومن نقلها، كي يُحافظ على أريكته.
    التعليقات 0| الزيارات 2327 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي
    رئيس المجلس النيابي - سليم الجبوري، يستخدمهُ اللاعبون السياسيون اليوم، كـ "اسفنجة"، تمسحُ تاريخ الفساد السيء للجميع، خاصّة اولئك الذين اشتهروا بالفساد، اولئك المطرودين من مكوّناتِهم المذهبية والعرقية.
    التعليقات 0| الزيارات 2450 المزيد ..
    رئيس التحرير التنفيذي
    نجاح زيارة الرئيس أوباما الى المملكة العربية السعودية، تبدو من بعيد كأنها محاولةٌ، لتخفيف وقع التصريحات الأخيرة التي صدرت عنه بحقّ المملكة. محاولة لإنقاذ حقيبة حلول الشرق الأوسط التي دبغ الرئيسُ أوباما جلدها من دِباغة اللوبيات، ومراكز البحوث الأمريكية التي وصفها ساكنُ البيضاوي الأكثرُ جدلاً، بأنّها “ قلاعُ احتلالٍ أجنبية”.
    التعليقات 0| الزيارات 1810 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي
    أمس الأحد - وبعد أقل من 24 ساعة على بدء تنفيذ الاتفاق بين موسكو وواشنطن، بإيقاف الأعمال العسكرية في الجغرافيا السورية، مستثنين داعش والنصرة، عادت كوبرا داعش، لتلدغ الأمن العراقي وفي أكثر من جحر.. فهل مايحدثُ مصادفة؟
    التعليقات 0| الزيارات 2072 المزيد ..
    مسار عبد المحسن راضي
    حارس النظام الملكي السعودي- الأمير بندر بن سلطان، سُئل من قبل صحفيين أمريكيين، أرادوا أن يعرفوا ردود فعل المملكة العربية السعودية، بعد نجاحِها في الحصول على صفقة أسلحة غير تقليدية من واشنطن، رغم أنف أقوى اللوبيات الاسرائيلية - إيباك ( كانت مرّة وحيدة ويتيمة طبعاً)، فما كان من حارس النظام الملكي إلّا أن يجيب: لو عرِفتم ماذا نُقدّم لأمريكا.. لأعطيتمونا القنبلة الذرية !!
    التعليقات 0| الزيارات 2199 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    المُتكبِرُ كالواقفِ على الجَبَلِ يرَى الناسَ صِغاراً ويَرونه صغيراً. ‏

    التقويم الهجري
    الاربعاء
    15
    محرم
    1440 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم