مبارك يزور الجامعة لأول مرة منذ 15 سنة ليحضر مؤتمر الحوار الوطني العراقي
خلافات العراقيين تتفجر في القاهرة وسجال حاد بين الجعفري وحارث الضاري

 العراق اليوم / وكالات
لم يتمكن العراقيون من إخفاء خلافاتهم في الجلسة العلنية لمؤتمر الحوار الوطني العراقي، فبعد مغادرة الرئيس المصري حسني مبارك والرئيس العراقي جلال طلباني لمقر الجامعة العربية في وسط القاهرة، ظهرت الخلافات واضحة بين الفرقاء العراقيين بالنسبة للمواضيع الرئيسية التي تمثل صلب أعمال المؤتمر، ومنها طريقة التعامل مع المقاومة العراقية ووضع جدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية من العراق. وامتدت الخلافات إلى الإجراءات التي سبق اتخاذها بعد تشكيك عدد من العراقيين في نتيجة الاستفتاء الذي تم على الدستور وأيضا في مشروعية الحكومة المؤقتة.
وبدا أن كلمات التهدئة التي ألقاها مبارك والأمين العام للجامعة عمرو موسى وممثل الرئيس الجزائري عبد العزيز بلخادم ضاعت تحت وطأة رياح الخلافات التي كانت دافعا مسبقا لموسى للدعوة إلى عدم الإفراط في التفاؤل حيال الاجتماع التحضيري للمصالحة العراقية المنتظر عقده في العراق في أوائل العام المقبل.
وتعد مشاركة مبارك في الاجتماع في مقر الجامعة الأولى منذ 15 عاما، وكانت آخر مرة حضر فيها في القمة العربية الاستثنائية التي انعقدت في أغسطس من عام 1990بعد غزو العراق للكويت مباشرة.
وأدت الإجراءات الأمنية غير المسبوقة في مقر الجامعة لإغلاق ميدان التحرير بصورة شبه كاملة ما أدى لتذمر راكبي السيارات الذين توقفوا لأكثر من ساعة في الشوارع المؤدية للميدان. ووصف العراقيون المشاركون في المؤتمر كلمة مبارك بوصفة طبية ناجعة لعلاج الوضع في العراق، إلا أنهم شككوا في نجاعة تلك الوصفة بسبب الخلافات الكبيرة بين الفرقاء العراقيين والأطياف السياسية المختلفة، لكنهم ثمنوا في الوقت نفسه الدعم المصري لعقد اجتماع القاهرة الذي اعتبروه خطوة أولى على طريق طويل لتحقيق المصالحة. وكان مبارك حدد 5 عوامل رئيسية جاءت على شكل دعوات مختلفة الاتجاهات هي السمو فوق الطائفية، وتغليب المصلحة العليا، ودعم الشعب لممثليه في اجتماعات القاهرة، وإقرار ما يقره الاجتماع، وأن يكون العراق وطنا لكل أبنائه، وتضافر الجهود من أجل بناء العراق الجديد والتأكيد على أن الجامعة هي أنسب مكان لمناقشة الوفاق الوطني العراقي الذي اعتبره أحد الركائز الأساسية لتحقيق الأمن والاستقرار في العالم العربي، واصفا المرحلة الحالية التي يمر بها العراق بأنها دقيقة للغاية. وكان موسى قد جلس على المنصة الرئيسية للاجتماع إلى جوار الرئيسين المصري والعراقي واستهل الاجتماع بكلمة تجنب فيها انتقاد المقاومة العراقية ضد قوات الاحتلال من خلال انتقاده فقط للعمليات التي تتم ضد المساجد والمواطنين الأبرياء والبنية الأساسية للعراق، ولوحظ أن كلمة موسى تمت صياغتها بعناية فائقة لتجنب دخول الجامعة في خلافات مع أي طرف عراقي. ورغم ذلك وجه الرئيس العراقي جلال طلباني انتقادا ضمنيا للجامعة بتأكيده أن ما فعلته ليس جديدا فالحوار مستمر بين العراقيين في بغداد، والموافقة على اجتماع القاهرة كان دافعه الرد على المشككين في توجهات العراق وللتأكيد على هويته العربية.
ووصف عراقيون مشاركون في المؤتمر كلمة موسى بأنها عمومية على طريقة إمساك العصا من منتصفها، حيث خلت من تحديد أي إطار للاجتماع وهو الأمر الذي فسرته الجامعة بأنه لإعطاء الفرصة الكاملة للعراقيين في تحديد جدول أعمالهم بأنفسهم وعدم فرض أي تصور مسبق عليهم .
كما حملت كلمة موسى نقاطا أساسية تصلح أن تكون جدول أعمال منها، تحديد موقف العراقيين من قوات الاحتلال، وأيضا رؤيتهم لطريقة تحقيق المصالحة في العراق مع التأكيد على ضرورة الحفاظ على وحدة العراق وسلامة أراضيه والحيلولة دون اشتعال الفتن بين طوائفه المختلفة. وفيما كان الرئيس العراقي جلال طلباني يدافع بشدة عن استمرار التواجد العسكري في بلاده برزت اعتراضات ضمنية من وفد السنة وممثلي العالم الشيعي مقتدى الصدر. واستند طلباني في دفاعه إلى أن الوجود العسكري في العراق - تجنب تسميته بالاحتلال - يرجع إلى استمرار العمليات الإرهابية في العراق محملا جهات - لم يسميها - المسؤولية عن تلك العمليات الإرهابية وتحويل العراق لبؤرة لقوى الشر في محاولة لإفشال تجربته الديمقراطية ونضاله الطويل ضد الديكتاتورية والنظام السابق. وأكد طالباني أنه لولا التدخل العسكري الأجنبي لما أمكن الإطاحة بالديكتاتور الذي مهد بنفسه الطريق لذلك باحتلاله للكويت. وشدد على ضرورة خروج المؤتمر بإدانة جماعية للإرهاب وهو الأمر الذي لم يلق استحسانا من قبل جانب من المشاركين الذين أكدوا أن سبب اشتعال المقاومة وزيادة التعاطف الشعبي معها يرجع للممارسات الأمريكية العسكرية في العراق ومنها ما حدث في سجن أبو غريب وتعذيب العراقيين واعتقال النساء وإرهاب القرى والمدن مدللين على جرائم الفلوجة وغيرها من المدن العراقية. وحاول رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري طمأنة جيرانه خصوصا من دول مجلس التعاون الخليجي حين جدد التزام بلاده بسياسة حسن الجوار وحل أية خلافات عبر الحوار والتزام العراق بالمواثيق والاتفاقات الدولية. وارتجل كلمة غلب عليها الطابع التنظيري- وفق توصيف العراقيين أنفسهم - محددا المشكلة التي تواجهها بلاده و هي : الفكر، والخطاب، والضمير، والأخلاق. وأشار الجعفري إلى أن القرآن الكريم أقر التعدد الفكري، داعيا إلى الالتزام بالقواعد التي حددها في التعامل مع الآخر. وانتقد البعض - لم يسميهم -بالتحدث عن الوحدة والسير باتجاه آخر، وخاطب المجتمعين قائلا :"من القلب تبدأ الوحدة ومنه أيضا تبدأ الفرقة". وبدا أن الخطاب الديني للجعفري لم يرض المشاركين من العراقيين من المعترضين على أن يكون الدين الإسلامي هو الديانة الرسمية في العراق، كما دعا العراقيين إلى استبدال الطلقة بالكلمة الطيبة والبندقية بالقلم.
أما كلمة مبعوث الرئيس الجزائري والممثل الشخصي للسكرتير العام للأمم المتحدة أشرف قاضي فغلب عليها طابع المناشدات سواء من الجزائر بوصفها الرئيس الحالي للقمة العربية أو الأمم المتحدة التي تتطلع لنجاح مؤتمر القاهرة الذي يحظى بدعم الأمم المتحدة .وعقب موسى على كلمة المنظمة الدولية بتوجيه الشكر للبعوث على لغته العربية، في الوقت الذي كان فيه سفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن ووزير الخارجية الإيراني يتابعون فعاليات الجلسة الافتتاحية عبر سماعات الترجمة. وفي أعقاب تلك الكلمات بدأت الخلافات العراقية في الظهور بشدة بعد اتهام ممثل رئيس كتلة العراق الموحد عبد العزيز الحكيم لصدام حسين بأنه كان من أكثر المتآمرين على العرب وهو الأمر الذي لم يعجب ممثلي من ارتبط بالنظام السابق من الحاضرين لفعاليات المؤتمر. وكان تواجدهم إحدى النقاط الخلافية التي تم تجاوزها قبيل انعقاد المؤتمر بساعات قليلة. واعلن رئيس هيئة علماء المسلمين حارث الضاري ضرورة انسحاب قوات الاحتلال الأمريكي من العراق، ودعوته للشعب الأمريكي التدخل لإرغام حكومته على اتخاذ تلك الخطوة، منتقدا ضمنا ما ذكره الجعفري بأن التواجد العسكري الأجنبي أمر حتمي في هذه المرحلة.
وقال " نحن في حالة احتلال حقيقي.. وكفانا تزييف للحقيقة". ولفت إلى أهمية المبادرة التي قامت بها الجامعة لانعقاد المؤتمر، منددا بما أسماه بالممارسات العسكرية الوحشية للقوات الأمريكية - البريطانية في النجف والفلوجة وغيرها من المدن العراقية. وأشاد بعمليات مقاومة الاحتلال ومشروعيتها، فيما ربط وقفها بانسحاب قوات الاحتلال، داعيا إلى إثبات حسن النوايا بوضع جدول زمني للانسحاب. وفند ما تم ذكره عن إنشاء مؤسسة أمنية في العراق قائلا إن هناك ميليشيات لحماية كل طرف وإن إقامة تلك المؤسسة مسألة ليست سهلة، كما انتقد بشكل صريح بعض المواقف التي وردت في كلمة الجعفري وأمام تزايد الانتقادات ألغى الأمين العام للجامعة العربية كلمات 3من المتحدثين ورفع الجلسة وقرر أن تكون الجلسة المسائية مغلقة، ويشارك فيها وزراء الخارجية العرب. على صعيد آخر ، وزّع المؤتمر التأسيسي العراقي الذي يضم هيئة علماء المسلمين وجامعة الإمام الخالصي وبضع عشرات من القوى والتيارات المناوئة للاحتلال بياناً انتقد فيه بشدة تصريحاً لوزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط قبيل مؤتمر القاهرة أعلن فيه أن مصر لا تؤيد انسحابا أمريكيا فوريا من العراق. ووصف المؤتمر التصريح بأنه "كان مفاجأة لم يتوقعها أحد.

 بعد أن أتهم العراقيين بالخونه في جلسة القاهرة المغلقه...
ميناس اليوسفي يعتذر..!

 العراق اليوم / خاص
على أثر كلمة ممثل الحزب الديمقراطي المسيحي ميناس اليوسفي في الجلسة المغلقة لمؤتمر القاهرة ، والتي وصف فيها العراقيين بالعملاء والخونة حدثت مشادة كلامية بعد أن تصدى لهذه الكلمة الأمين العام لحركة سيد الشهداء داغر الموسوي ودعا بصوت عالٍ الأمين العام للجامعه العربية بطرد اليوسفي أو تقديم الأعتذار ، وانضم لموقف الموسوي السيدان جواد المالكي وحسين الشهرستاني وبقية أعضاء الأئتلاف العراقي والتحالف الكردستاني ، مما أدى في نهاية الأمر الى أجبار اليوسفي على الأعتذار عن كلمته.

 البدران:تقديم ورقة عمل الى مؤتمر القاهرة

 العراق اليوم / خاص
أعلن السيد نوري البدران أمين عام التجمع التأسيسي العراقي وعضو لجنة الثقة المنبثقة عن مؤتمر القاهرة في إتصال هاتفي مع ( العراق اليوم ) عن تشكيل ثلاث لجان، وهي لجنة بناء الثقة ولجنة صياغة البيان الختامي ولجنة الإعداد للمؤتمر العام والذي أقر على ان يكون عقده في بغداد نهاية شباط وبداية أذار من العام المقبل .
وقدم البدران ورقة عمل الى المؤتمر ضمنها مباديء لإنجاح الوفاق الوطني العراقي ، منها تحريم الدم العراقي ومنع التدخل الأجنبي في الشؤون العراقية وإنهاء مبدأ الوجود الأجنبي ومبدأ سياسة التعويضات للمتضررين العراقيين وسيادة القانون وإستقلال القضاء.

 وزارة النفط تعتزم زيادة الكميات المجهزة للمواطنين من المشتقات النفطية

 العراق اليوم / خاص
اكد مصدر مسؤول في وزارة النفط ان الوزارة تعتزم زيادة الكميات المجهزة للمواطنين من المشتقات النفطية.
وقال المصدر: ان زيادة كمية النفط ستكون من (30) لترا الى (50) لترا شهريا لكل عائلة لمواجهة انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء.
واشار المصدر الى ان الوزارة اتخذت اجراءات مشددة للحد من التلاعب في عملية توزيع المشتقات النفطية من خلال اصدار لوحات معدنية توزعها الشركة المجهزين تحتوي على المعلومات الخاصة بصاحب العربة او المركبة ودعت المواطنين الى التعاون مع الوزارة بالابلاغ عن المخالفين لاتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحقهم.

وزير التربية ينفي تخفيض رواتب المعلمين والمدرسين المعادين للخدمة 

  بغداد / هدى الحيالي
نفى الدكتور عبد الفلاح حسن السوداني وزير التربية ما تردد من شائعات حول تخفيض رواتب المعلمين والمدرسين من الذين أعيدوا للخدمة لأسباب سياسية وأقتصادية .
وقال السوداني في بيان صحفي بأن الوزارة لم تصدر أي تعليمات الى مديرياتها في بغداد والمحافظات وكل الادعاءات التي اثيرت مؤخراً معروفة أغراضها لدينا واضاف نتعامل مع المعادين سياسياً بشفافية ونريد أعادة استحقاقاتهم التي فقدوها طيلة المرحلة السابقة التي كان وراءها تسلط الدكتاتورية التي اعادت شعبنا الى الوراء .
مضيفاً أن الوزارة اتخذت اجراءات سريعة لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء تلك الشائعات وتحديد المديريات العامة التي قد تكون تعرضت بشكل فردي ومخالف للتعليمات التي تصدرها.
واشار الى ان معاناة زملائنا نحملها بمسؤولية كبيرة ولن نتهاون فيها ومسؤوليتنا الوطنية دعم الأسرة التعليمية في العراق كي تستعيد عافيتها حتى تستطيع التواصل مع مسيرة العراق الجديد الذي يستوعب كل أبنائه مشيراً الى عدم تدخل الوزارة في موضوع رواتب الموظفين كونه قرارا حكوميا لا دخل لنا فيه سوى تنفيذ قرارات الحكومة التي تصدر في هذا الشأن.
هذا وكان مكتب السيد وزير التربية قد تابع تفاصيل ما اثير في موضوعات رواتب المعلمين والمدرسين الذين أعيدوا للخدمة مع المديريات العامة للتربية في بغداد والمحافظات بغية معرفة تفاصيل ما يحدث .

مجلس القضاء الاعلى يعلن انشاء مكاتب تحقيق في مراكزالشرطة ووزارة الداخلية 

 بغداد / مصعب المدرس
اعلن مصدر مسؤول في مجلس القضاء الاعلى ان المجلس يولي اهتماما كبيرا لانشاء مكاتب للتحقيق في مراكز الشرطة ووزارة الداخلية لكي تتولى مهمات التحقيق مع المتهمين في المعتقلات من قبل قضاة التحقيق واعضاء الادعاء العام واتخاذ الاجراءات القانونية خلال التحقيق وتوثيق اعترافات من يلقى القبض عليه لتوفر الادلة لادانته واحالته الى المحاكم.. ومن لم تثبت ادانته يتم اطلاق سراحه في مدة لاتتجاوز الـ24ساعة.
وافاد المصدر بان السلطات القضائية ترفض تجاوز السلطات الاخرى واعتقال المشتبه بهم دون امر صادر من قاضي التحقيق وفقا لقانون اصول المحاكمات الجزائية الذي ينص على معاقبة من يخالف القانون.

رعاية القاصرين تعلن عن احكام وفاة شهداء المقابر الجماعية والمعدومين في ظل النظام السابق 

 العراق اليوم / خاص
اعلن مصدر مسؤول في وزارة العدل بان الوزارة تلقت جوابا من دائرة رعاية القاصرين بشأن احكام وفاة شهداء المقابر الجماعية والمعدومين من قبل الاجهزة الامنية في ظل النظام السابق والذين لم تصدر لهم شهادة وفيات حينذاك ولم تسلم جثث المعدومين منهم الى ذويهم.
واكد المصدر: ان النصوص القانونية الواردة في المواد93-94-95 من قانون رعاية القاصرين رقم78 لسنة 1980 اناطت مهمة الحكم بموت المفقود للمحكمة المختصة وهي التي تجري تحقيقاتها بالتحري عن حالة المفقود بجميع الطرق الممكنة فيما اذا كان المعني حيا او ميتا قبل ان يحكم بوفاته، فان ثبت لها بان المفقود كان معتقلا من قبل السلطات الامنية انذاك وتم اعدامه من خلال السجلات، يصار الى اصدار حكم بوفاة المفقود المعتقل وليس حجة وفاة، اما اذا ثبت للمحكمة بان المفقود تم اعتقاله ولم يثبت لها بالدليل القاطع اطلاق سراحه تقضي المحكمة باصدار حكم بوفاته استنادا لاحكام المادة 93البند الثالث (كون الظروف التي احيطت بالفقدان يغلب معها افتراض هلاكه.

 فرصة جديدة لمن لم يحالفهم النجاح من طلبة الصفوف المنتهية

 العراق اليوم / خاص
قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، معالجة موضوع طلبة الصفوف المنتهية في الكليات والمعاهد، الذين لم يحالفهم النجاح في مادة دراسية واحدة أو مادتين، العام الدراسي 2004-2005، بنحو لن يضطرهم للانتظار حتى نهاية السنة الدراسية الحالية لأداء الامتحان والتخرج. وقال مصدر في جهاز الإشراف والتقويم العلمي في الوزارة، إن أ.د.سامي عبد المهدي المظفر وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وافق على منح طلبة الصفوف المنتهية في الكليات والمعاهد، والصفوف الخامسة في الكليات الطبية، فرصة أداء الامتحان في المادة أو المادتين المحملين بها، مع امتحان الفصل الأول للعام الدراسي الحالي 2005-2006، شريطة ألا تقل درجاتهم في المواضيع الأخرى، عن متوسط (60%)، ومراعاة التعليمات الامتحانية النافذة لأغراض ترصين الحالة العلمية.وأضاف إن هذا القرار أتخذ بناءً على توصيات لجان متخصصة، ووفق أسس تربوية وعلمية وإنسانية في آن معاً، مراعاة من الوزارة لأوضاع هؤلاء الطلبة وذويهم، وحرصاً منها على مستقبلهم، في ظل الظروف الحالية والمعروفة، التي يمر بها الوطن.. واستجابة لمناشدة وسائل الإعلام بشأنهم، لاسيما بعد شمول أقرانهم من طلبة الصفوف غير المنتهية بقرار العبور.
وشدد المصدر في ختام تصريحه، على ضرورة تكاتف كل الجهود والطاقات لترصين التعليم العالي والنهوض به، وحث الطلبة على استثمار هذه الفرصة الجديدة التي منحتها الوزارة لهم، وعلى ضرورة انصراف أعضاء الأسرة التعليمية كافة للعلم والمعرفة، كي يؤدوا دورهم الواجب والمطلوب في بناء العراق الجديد وإعلاء شأنه بين الأمم.

أحالة المتخلفين عن تسديد أجور الهاتف الى القضاء 

  بغداد / مصطفى محمد
قررت وزارة الاتصالات رفع دعاوى قضائية بحق المواطنين المتخلفين عن تسديد أجور الهاتف خلال الأعوام الماضية ( 2003 ـ 2005 ) كما ستقوم بوضع اليد على الأموال للمنقولة وغير المنقولة على وفق قانون استحصال الديون التابعة للدولة والمترتبة بذمة المواطنين .
واضاف مصدر في الوزارة أنه من حق المواطنين تقسيط المبلغ عن طريق المحكمة وحسب القدرة المالية لكل مواطن.

 مجلس الوزراء يخصص (500) مليار دينار لتوزيعها على العاطلي والمشمولين برواتب الرعاية

 العراق اليوم / خاص
اكد الدكتور ادريس هادي صالح وزير العمل والشؤون الاجتماعية بأن مجلس الوزراء قرر تخصيص مبلغ (500) مليار دينار عراقي لتوزيعها على العاطلين عن العمل والمشمولين برواتب الرعاية والعوائل الفقيرة. وقال ادريس هادي صالح خلال ترؤسه اول اجتماع للهيئة العليا للتشغيل: ان مهمة هذه الهيئة اعداد خطة وطنية شاملة لاعداد العاطلين عن العمل وتدريبهم في مراكز التدريب المنتشرة في بغداد والمحافظات. وبين السيد الوزير ان هذه الهيئة ستبدأ برسم السياسة الوطنية للتدريب والتشغيل بما يعالج البطالة وتنفيذ خطة شاملة للتدريب تسهم في القضاء على بؤر الارهاب التي تتأثر بأنخفاض المستوى المعيشي للفرد وتفشي البطالة. وقال صالح: أن تشكيل الهيئة العليا للتشغيل هي خطوة ايجابية لمساندة وزارة العمل في تفعيل خططها في هذا الميدان لجعل صيغة التشغيل تحت سيطرة وزارات الدولة عن طريق مراكز التشغيل والتدريب المهني في بغداد والمحافظات التي تمتلك قاعدة معلومات موسعة عن العاطلين المسجلين فيها.
ومن الجدير بالذكر ان الهيئة الوطنية العليا تضم في عضويتها وكلاء وزارات التخطيط والمالية والصناعة والزراعة والبلديات والمهجرين والموارد المائية والكهرباء والنفط وحقوق الانسان والاسكان ووزارة شؤون المرأة ووزارة المجتمع المدني فضلا عن اتحاد الصناعات العراقي واتحاد العمال.

 النفط تضع خطة جديدة لحماية منظومة المنشآت النفطية

 العراق اليوم / خاص
اكد الدكتور ابراهيم بحر العلوم وزير النفط: ان هناك خطة امنية جديدة اقرت في الاسبوع الماضي لحماية منظومة المنشآت النفطية في الحقول الشمالية واذا ما تم ذلك فاننا سنتمكن من الوصول الى الطاقات الانتاجية المقررة من اجل زيادة تغذية المصافي ومن اجل عمليات التصدير.واشار الوزير الى ان انتاج البنزين في الشهر الماضي كان بحدود (11) مليون لتر من البنزين. واكد الوزير ان مصفى بيجي باشر عمله قبل اربعة ايام بعد توقف دام اكثر من اسبوع نتيجة للعمليات التخريبية في انابيب نقل النفط الخام القادمة من الشمال. وكشف عن اعادة العمل في مصفى خانقين بطاقة تكريرية بحدود (15) الف برميل يوميا او ما يسمى مصفى الوند وهو من المصافي القديمة جدا في العراق وستضاف اليه وحدة تكريرية بحدود (15) الف برميل يوميا بعد تطوير حقل (نفط خانة) الذي سيغذي هذا المصفى.واضاف الوزير بان الوزارة ستضع الحجر الاساس لاكبر مصفى في الفرات الاوسط وهو (مصفى الهندية) بطاقة تكريرية بحدود (140) الف برميل يوميا وبكلفة مليار دولار وقد تقدمت اكثر من (10) شركات لتتبنى المناقصة.

 السماح بتقسيط المبلغ بذمة النزيل بتهمة الاختلاس أو سرقة أموال الدولة

 بغداد/ مصطفى محمد
أكد مصدر مسؤول في وزارة العدل بأنه تم تعديل القرار رقم 157 لسنة 1999 والذي يتضمن السماح بتقسيط المبلغ المترتب بذمة النزيل أو المودع المتهم بجريمة الاختلاس أو سرقة أموال الدولة في حالة تجاوز المبلغ مليوني دينار ويمكن للنزيل تقديم طلب بعد تقديم كفالة ضامنة بذلك وفي حالة استحصال الموافقة يقسط المبلغ المترتب بذمته على مدى خمس سنوات اعتباراً من تاريخ أطلاق سراحه على أن يتم عن طريق مديرية التنفيذ المختصة والمعنية بجريمة الاختلاس .

 رامسفيلد يتسلم خطة متعددة الخيارات للانسحاب من العراق

 قدم أكبر القادة العسكريين الأمريكيين في العراق إلى وزير الدفاع دونالد رامسفيلد خطة متعددة الخيارات لسحب القوات الأمريكية من هناك ابتداء من مطلع العام المقبل. ووفقا لشبكة الأخبار الأمريكية CNN فقد ذكر المصدر أن الخطة المبدئية التي قدمها الجنرال جورج كيسي، وأوصى فيها بالبدء في سحب بعض الفرق العسكرية من العراق في مطلع عام 2006، ستدخل حيز التنفيذ، حال المصادقة عليها، بعد الانتخابات المقررة في 15 من ديسمبر المقبل. وتحدد الخطة عددًا معينًا من القوات التي سيتم سحبها من العراق خلال العام 2006.وقرن العديد من كبار قادة البنتاغون في وقت سابق سحب القوات الأمريكية بتأهيل كوادر الأمن العراقي واشتداد عود المسيرة السياسية وإحراز تقدم على الصعيد الاقتصادي وإعادة البناء. ويوجد حاليًا قرابة مائة فرقة من عناصر الأمن العراقية المؤهلة (الفرقة تضم حوالي ألفي جندي) تعمل إلى جانب القوات الأمريكية ومستقلة أحيانًا. وينتشر في العراق في الوقت الراهن حوالي 155 ألف جندي أمريكي. وعلى صعيد متصل، رفض الرئيس الأمريكي جورج بوش الذي يشارك في قمة "آبك" في كوريا الجنوبية المطالب المتصاعدة داخل الكونغرس بالبدء من الانسحاب من العراق قائلا إن الخطوة ستعد بمثابة "كارثة. وكان مجلس الشيوخ الأمريكي قد قرر الثلاثاء الماضي أنه يجب على العراقيين البدء في الاضطلاع بدور قيادي في الحفاظ على الأمن في بلادهم اعتبارًا من العام المقبل وذلك لإتاحة الفرصة للانسحاب من العراق وفق جدول زمني. غير أن مجلس الشيوخ رفض طلبا تقدم به الديمقراطيون للرئيس الجمهوري بوش لوضع جدول زمني للانسحاب.

الأمم المتحدة: هناك حاجة لإجراء تحقيق دولي بشأن السجون العراقية !! 

 دعت رئيسة المفوضية العليا لحقوق الانسان التابعة للامم المتحدة لويز اربور، الى اجراء تحقيق دولي عن الاحوال في السجون العراقية، بعد اتهامات بانتهاكات خطيرة ضد المعتقلين في مركز الاعتقال في ملجأ الجادرية التابع لوزارة الداخلية. واعلنت الحكومة العراقية بالفعل عن اجراء تحقيق في اكتشاف 173 سجينا يعانون من سوء التغذية، وفي بعض الحالات تعرضوا للضرب المبرح، وعند بعضهم علامات تشير الى تعرضهم للتعذيب. لكن مفوضة حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة قالت، في بيان، انه نظرا لارتفاع مستوى القلق الدولي وأهمية طمأنة العراقيين، فان اجراء تحقيق داخلي قد لا يكون كافيا. وقالت اربور، في بيان اوردته وكالة رويترز، في ضوء الطبيعة المنتظمة، في ما يبدو، وحجم المشكلة واهمية ثقة الرأي العام في أي تحقيق، فإنني أحث السلطات على بحث الدعوة الى اجراء تحقيق دولي.
من جهة اخرى، استنكرت القائمة العراقية الوطنية بقيادة الدكتور اياد علاوي الأعمال والممارسات المنافية لأبسط مفاهيم حقوق الإنسان، وما تعرض له المعتقلون في ملجأ الجادرية، وطالبت باجراء تحقيق دولي مستقل بإشراف الأمم المتحدة والجامعة العربية في هذه القضية. واشارت القائمة العراقية في بيان صحافي لها امس، الى انها تدين بشدة الأعمال الإرهابية التي استهدفت الابرياء من المواطنين، وان القائمة تعتقد ان مثل هذه الممارسات البشعة تعتبر وصمة عار في جبين الحكومة الحالية، لكون اجهزتها الامنية سواء في وزارة الداخلية أو وزارة الامن الوطني هي التي تقوم بمثل هذه الأعمال الشنيعة.و قد كشفت قبل شهرين الانتهاكات التي تجري ضد سجناء عراقيين في معتقل الجادرية، الذي كان ملجأ مخصصا لابنة الرئيس المخلوع صدام حسين الصغرى حلا. واكد معلومات الشرق الأوسط فلاح النقيب وزير الداخلية السابق، الذي كان يتخذ في عهد حكومة الدكتور اياد علاوي من هذا الملجأ مكتبا له وغرفة لادارة العمليات الامنية. فقد نشرت في 30 سبتمبر (ايلول) موضوعا تحت عنوان بغداد التي هي ليست بغداد... غابت عنها الدولة والقوانين ووقعت تحت سيطرة الميليشيات.. ملجأ الابنة الصغرى لصدام ومقر وزير الداخلية السابق يتحول إلى معتقل.. المحققون فيه إيرانيون.

سيول تريد خفض قواتها في العراق 

 اعلنت كوريا الجنوبية انها تعتزم خفض ثلث عديد قواتها في العراق لكنها لم تبلغ الولايات المتحدة مباشرة بذلك ما اثار مفاجأة للمسؤولين الاميركيين. واعلن المتحدث باسم حزب اوري (اغلبية) أمس ان البرلمانيين سيدرسون هذا المشروع في 22 من نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري. واتخذ القرار بعد اجتماع بين وزير الدفاع يون كوانغ اونغ ومسؤولين في الحزب. واعلنت واشنطن انها فوجئت لعدم ابلاغها بالامر رسميا خصوصا ان الرئيس جورج بوش ونظيره الكوري روه مو هيون اجتمعا مطولا.

البنتاغون يوافق على التحقيق في دور فيث في حرب العراق 

 قال مسؤولون بالكونغرس ان المفتش العام بوزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) وافق على مراجعة انشطة المخابرات قبل الحرب لوكيل وزارة الدفاع دوجلاس فيث وهو مهندس رئيسي لحرب العراق. واتهم ديمقراطيون فيث بالتلاعب في معلومات من مصادر تشمل السياسي العراقي أحمد الجلبي الذي فقد مصداقيته والذي اشار الى وجود علاقة بين صدام حسين وتنظيم القاعدة الذي يتزعمه اسامة بن لادن الذي تنسب اليه مسؤولية هجمات 11 سبتمبر (ايلول) 2001. واشار بوش وكبار المسؤولين في ادارته الى العلاقات المزعومة بين العراق والقاعدة كمبرر للعمل العسكري. لكن لجنة 11 سبتمبر قالت في وقت لاحق انه لا توجد علاقات تعاون بين الاثنين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم 2005

Iraq designer  : nana20042005@hotmail.com