لبنان يستبعد تأثر اقتصاده بعقوبات محتملة على سوريا 

 استبعد محافظ مصرف لبنان المركزي رياض سلامة تعرض الاقتصاد اللبناني لأزمة إذا ما أدت الضغوط الدولية المتصاعدة على سوريا إلى فرض عقوبات اقتصادية عليها. ووصف سلامة على هامش منتدى الخدمات المالية الإسلامية في لوكسمبورغ الوضع الاقتصادي في البلد بأنه "إيجابي"، وتوقع ألا تحدث آثار سلبية إذا ما حدثت مشاكل في دول مجاورة. وتعد سوريا المنفذ الوحيد لصادرات وواردات لبنان البرية ومن شأن أي قيود حدودية أن تضر بتجارة لبنان. ويخشى بعض التجار اللبنانيين أن تضر عقوبات اقتصادية محتملة على سوريا باقتصاد لبنان. وكان مجلس الأمن الدولي صوت بالإجماع الأسبوع الماضي لصالح قرار يطالب سوريا بالتعاون الكامل مع لجنة التحقيق الدولية في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري. وفي آخر لحظة جرى حذف فقرة في مشروع القرار تهدد بفرض عقوبات اقتصادية إذا لم تتعاون سوريا، ولكن التهديد قد يتجدد عند انتهاء التحقيق في منتصف ديسمبر/ كانون الأول. يشار إلى أن الاقتصاد اللبناني تعافى من صدمة اغتيال الحريري، وتحسنت معنويات السوق مع ترقب لبنان مؤتمرا دوليا لمانحي المساعدات هذا العام يستهدف المساعدة في تخفيف أعباء خدمة الديون البالغة 36 مليار دولار.

 توقعات بارتفاع قياسي في معدلات التضخم نهاية العام الجاري
اقتصاديون يحذرون من عواقب خطيرة جراء الغلاء الحاد في الإمارات

 حذر اقتصاديون إماراتيون من أن تؤثر معدلات التضخم العالية في البلاد على النمو الاقتصادي في الإمارات على المدى البعيد، مشيرين إلى التصاعد الكبير في الإيجارات وزيادة أسعار السلع والبنزين. وطالب تقرير صدر عن بنك دبي الوطني السلطات في الإمارات بالنظر جديا في إدخال وتنفيذ إجراءات لمواجهة التضخم، أهمها فرض ضوابط على الأسعار. وأضافت صحيفة "الحياة" اللندنية التي نشرت الخبر في عددها الاثنين 7-11-2005 إلى أنه على الرغم من محاولة الحكومة محاربة التضخم الرسمي، فإن الزيادة الحادة في الإيجارات، والتي تشكل المكون الأكبر في مؤشر أسعار المستهلك بنسبة 36.1%، تثير بحسب التقرير مخاوف كبيرة حول معدل التضخم الدقيق للسوق، والذي قدره المحللون الاقتصاديون في بنك دبي الوطني بما لا يقل عن 15 و20% خلال النصف الأول من العام الحالي. وتوقع التقرير أن تقفز معدلات التضخم مع حلول نهاية العام الحالي بحدة، لتسجل معدلات قياسية، في دولة استطاعت الحفاظ على مستويات تضخم منخفضة على مدى عقود من الزمن. فالزيادة الكبيرة التي لحقت بالإيجارات وبأسعار الوقود، أدت إلى تضخم قوي مدفوع بأسعار التكلفة، في حين نجم عن الزيادة في وفرة المال والتوسع المالي المتراكم بفعل ارتفاع أسعار النفط، ضغوط تضخمية مدفوعة بارتفاع الطلب. وتوقع التقرير أن تؤدي الزيادة الأخيرة التي أعلنها موزعو التجزئة للمنتجات النفطية إلى تفاقم الوضع أكثر، على خلفية تأثيرها المباشر في معدلات الأسعار العامة في الدولة. وعلى رغم اللهجة المليئة بالتصميم التي أبداها المصرف المركزي الإماراتي حول كبح جماح التضخم، توقع التقرير وصول التضخم في الإمارات إلى مستويات قياسية هذه السنة. فالتصاعد الكبير في الإيجارات وزيادة أسعار السلع والضغوط الناجمة عن الطلب، ستؤدي إلى تعرض مؤشرات أسعار المستهلك إلى ضغوط كبيرة، فيما يرجح أن تؤدي أسعار النفط التي وصلت إلى مستويات قياسية إلى إضافة مزيد من التعقيد على الوضع. وتوقع التقرير تراجع أرباح الشركات الصافية خلال الربع الأخير من العام الحالي على اعتبار أن الأرباح الصافية عادة ما تتأثر سلباً بارتفاع معدلات التضخم الذي يمكن أن يكون له اثر سلبي ضاغط على هوامش الربح. وأفاد التقرير انه "صحيح أن أسعار النفط المرتفعة وفرت للحكومة عوائد اكبر، إلا أن الشركات العاملة في الإمارات ستتعرض إلى تأثير مباشر في كشوف حساباتها بفعل زيادة أسعار الوقود وتكاليف المواد الخام والنقل التي ستشكل عبئاً إضافياً يؤثر في أرباح القطاع التجاري. كما لفت التقرير إلى أن الضغط على دخل الأفراد القابلة للتصرف بهدف إجبارهم على استغلال مدخراتهم، أو الاقتراض من المصارف أو تأخر قروض قائمة، قد يؤدي إلى تدهور نوعية الائتمان الخاص بالأفراد وزيادة نسبة التخلف عن الدفع، وهو ما قد يؤدي إلى مشاكل خطيرة تتعلق بأصول البنوك إذا تركت من دون علاج. وحذر التقرير من أن زيادة التضخم المتمادية قد يكون لها تأثير سلبي في جهود التنوع الاقتصادي في الإمارات، وان تخسر قطاعات مثل التجزئة والسياحة قدرتها التنافسية على المدى المتوسط، لان الزيادة العامة في مستويات الأسعار، يمكن أن تجعل من الإمارات وجهة مرتفعة التكاليف.

 ايران تتوقع نمو اقتصادي

 توقع محافظ البنك المركزي الإيراني إبراهيم شيباني أن ينمو اقتصاد إيران بأكثر من 6% خلال العام المالي الحالي محققا انتعاشا بعد تراجع النمو إلى 4.8% في السنة السابقة. وينتهي العام المالي في مارس/آذار المقبل. وتستهدف الحكومة وصول متوسط النمو إلى 7.1% في الفترة بين عامي 2005 و 2010. ويرجع الانخفاض غير المتوقع للنمو في السنة الماضية من 6.7% في السنة المالية المنتهية في 2004 إلى تباطؤ قطاعي التشييد والنفط. ورغم ارتفاع أسعار النفط العالمية تجد إيران صعوبة في الاستثمار في البنية التحتية مع أنها تنتج قرب طاقتها القصوى. من ناحية أخرى قال نواب محافظون في مجلس الشورى الإيراني اليوم إن الرئيس محمود أحمدي نجاد يمكن أن يتخلى عن ترشيح السيد صادق محصولي لمنصب وزير النفط لتجنب رفض جديد لهذا التعيين في المجلس. وقال رئيس لجنة الطاقة كمال دانشيار في المجلس قبيل جلسة بشأن منح الثقة إن هذا التراجع عن الترشيح هو ما يريده بعض النواب. وكان مجلس الشورى الذي يشكل المحافظون غالبية فيه رفض في 24 أغسطس/آب منح الثقة للمرشح لمنصب وزير النفط علي سعيدلو وثلاثة مرشحين آخرين للحكومة, في حادث لا سابق له في إيران.

 غرفة التجارة العراقية ـ الأميركية والتجمع العراقي ـ الإسباني يوقعان برنامج تعاون

 وقعت غرفة التجارة والصناعة العراقية ـ الأميركية والتجمع العراقي ـ الاسباني في عمان برنامج تعاون مشترك بهدف تعزيز العمل باتجاه زيادة مساهمتهما في إعادة إعمار العراق.
ووقع الاتفاقية مدير فرع الغرفة في الأردن المهندس فارس المصلح، ورئيس التجمع العراقي الاسباني جورج مسعد. وقال المصلح ان البرنامج يتيح العمل على توثيق التعاون بين الجانبين وتعزيز وتنمية النشاط التجاري والاقتصادي والاستثماري في العراق من خلال توفير الدعم والتسهيلات للشركات العراقية والإقليمية والعالمية للتوجه والعمل داخل العراق. وأضاف ان الغرفة تعمل بشكل حثيث لاستقطاب اكبر قدر ممكن من رجال الأعمال العراقيين والعرب وإيجاد مناخ استثماري مستقر وخلق شراكات تجارية ناجحة تشكل رافدا لإنعاش الاقتصاد العراقي الذي يعاني من مشاكل عديدة بسب السياسات السابقة. من جانبه قال مسعد إن العلاقات العراقية ـ الاسبانية في تطور ملحوظ وان الشركات الاسبانية راغبة بالعمل في العراق ودخول اسواقه والمشاركة بمشاريع إعادة اعمار العراق وانعاش حركة التبادل التجاري بين البلدين، لا سيما في مجالات الصناعة النفطية وبناء خطوط انابيب النفط والغاز وقطاع الاتصالات وتدريب الكوادر العراقية. واعتبر مسعد هذا التعاون نافذة مهمة تطل على المشهد الاقتصادي العراقي، مثمنا الجهود التي تبذلها الغرفة في تقدم مسيرة التنمية والاستثمار في العراق.

أزمة مالية تواجه جهود الإغاثة في باكستان 

 حثت كل من الأمم المتحدة والاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر على ضرورة تقديم المجتمع الدولي الدعم المالي العاجل، لإنقاذ آلاف الأرواح من المشردين الناجين من زلزال باكستان خصوصا مع اقتراب الشتاء. وطالبت الأمم المتحدة الدول المتبرعة بتقديم 42.2 مليون دولار لتمويل الإغاثة في المنطقة هذا الشهر. وتسعى المنظمة لجمع 550 مليون دولار لتمويل برنامج متوسط المدة لمساعدة ضحايا الزلزال وإعمار المناطق المتضررة. وقال منسق شؤون الإغاثة الإنسانية بالأمم المتحدة يان إيغلاند إن السباق الأكبر يستهدف الوصول إلى 200 ألف يعيشون في جبال الهيمالايا وسط الجليد. كما أنه من المتوقع أن يترك 150 ألفا آخرون الجبال لينضموا إلى مخيمات إيواء ضحايا الزلزال بسفح الجبل. وحذر من أن كثيرين قد يتجمدون حتى الموت، وطالب بتوفير المواقد بالإضافة إلى الخيام التي تعدى عددها 300 ألف خيمة هي في طريقها بالفعل إلى المنطقة. في السياق نفسه أعلن الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر أنه حصل حتى الآن على 40% فقط من 117 مليون دولار طلبها فور حدوث زلزال الثامن من أكتوبر/ تشرين الأول. وعادة ما يلقى الاتحاد استجابة سريعة حينما يطلب التمويل. وكانت الاستجابة الإجمالية مضافا إليها التعهدات الشفهية قد بلغت 132.4 مليون دولار بزيادة مليون فقط عن الأسبوع الماضي، رغم تصاعد التحذيرات من كارثة ثانية إلا إذا زادت سرعة تدفق مواد الإيواء والمساعدات الطبية إلى المنطقة.

 ألف عربي ثرواتهم تبلغ 800 مليار دولار 

 أكدت دراسة اقتصادية حديثة أعدها اتحاد المصارف العربية أن إجمالي الثروات الشخصية للأثرياء العرب يصل لنحو 800 مليار دولار يملكها 200 ألف شخص، وأوضحت الدراسة أن معظم هذه الثروات وبنسبة تبلغ 90% يتركز في دول الخليج العربي. وقالت الدراسة التي نشرتها صحيفة "القبس" الكويتية الأحد 6-11-2005 إن نصف هذه الثروات يملكها سعوديون، حيث يصل حجم الثروات الشخصية في السعودية الى 241 مليار دولار موزعة على 78 الف شخص. وتأتي دولةالامارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية لتضم 59 الفا من اصحاب الثروات يصل مجموع ثرواتهم الى 160 مليار دولار. ثم تأتي الكويت في المرتبة الثالثة حيث تضم 36 الفا من اصحاب الثروات بقيمة 98 مليار دولار، في حين تصل اجمالي الثروات في بقية دول الخليج العربية الى 39 مليار دولار يملكها 185 الف ثري عربي.أما بالنسبة للأثرياء في الدول العربية الأخرى، فقد أوضح التقرير أن عددهم يصل الى 20 الف شخص ويملكون ثروات تبلغ قيمتها 80 مليار دولار بما فيهم اثرياء لبنان التي دخلت حديثا في تقديرات مؤسسة ميريل لينش العالمية. وأرجعت الدراسة هذا الحجم الكبير من الثروات الشخصية العربية الى خوف بعض من عدم الاستقرار السياسي في الوطن العربي، بالاضافة الى ندرة فرص الاستثمار في الاقتصاديات المحلية الصغيرة التي تتميز أسواقها بضعف السيولة. وتوضح الدراسة أن توزيع الثروات والأموال داخل العالم العربي سيطرأ عليه بعض التغيير في الفترة القادمة في ظل أسعار النفط المرتفعة، على إعتبار أن النفط في الخليج سيبقى ممثلا للجزء الاكثر ثراء في الوطن العربي. وتؤكد الدراسة ان الثروات الشخصية العربية في الخارج تأخذ شكل إيداعات وتوظيفات مصرفية في البنوك واستثمارات مالية في الانشطة الاقتصادية المختلفة. وتطالب الدراسة بإعادة تدوير هذه الثروات داخل الوطن العربي بحيث تستخدم الأموال العائدة في تمويل المشاريع الاستثمارية والاعمارية الكبرى وتنمية أسواق المال المحلية، حيث ستؤدي هذه الثروات ولو جزء منها الى نتائج إيجابية بالغة الاهمية على دول المنطقة ماليا واستثماريا وتجاريا. وتضيف الدراسة ان بعض الدول العربية وعلى رأسها دول الخليج نجحت في اعادة مئات الملايين من الدولارات من الاموال المغتربة بفضل سياسات الاصلاح الاقتصادي وتشجيع الاستثمار ومن خلال اصدارات سندات الدين والملكية العامة التي يتم طرحها في كبرى البورصات العالمية، وتمثل الاصدارات عوائد مجدية للقطاعين العام والخاص، حيث جاء الاكتتاب بها من المستثمرين العرب المهاجرين، ما يعكس مقدار الثقة المتنامية بالمنطقة العربية من قبل هؤلاء المغتربين العرب والمستثمرين الدوليين بعد ان قطعت الدول العربية شوطا لا بأس به في مسيرة الانماء، خاصة ان الاكتتابات العالمية في الاصدارات العربية كانت تفوق الاصدارات المطلوبة، وكانت عمليات الاكتتاب تنجز خلال وقت قياسي لا يتجاوز بضع ساعات او ايام.

فائض الميزانية قد يتخطى 21 مليار دولار
سـوق الكويـت للأوراق الماليـة يحقـق أعلى المكاسـب خليجيـا 

 أكدت شركة بيان للاستثمار في تقريرها الاسبوعي أن سوق الكويت للأوراق المالية افتتح شهر اكتوبر/ تشرين الأول محققا أعلى المكاسب بين جميع البورصات الخليجية، حيث بلغت المكاسب الشهرية للمؤشر السعري 1ر12% مقابل 3،8% للمؤشر الوزني. وقال تقرير من شركة بحوث بارزة ان عائدات النفط المتزايدة قد ترفع فائض ميزانية الكويت الى 2ر6 مليار دينار (23ر21 مليار دولار) في هذه السنة المالية أي اكثر من مثلي فائض السنة الماضية.
وفي التفاصيل، أشارت شركة بيان للاستثمار في تقرير نشرته صحيفة "البيان" الاماراتية الأحد 6-11-2005 إلى أن السوق الكويتية شهدت انتعاشا قبيل عطلة عيد الفطر، باختراق المؤشر السعري حاجز الـ11،500 نقطة في اليوم الأول من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني. وفي اليوم الأخير من الأسبوع تم رفع سعر فائدة الخصم على الدينار بواقع 25 نقطة مئوية الى6%
وبات واضحا بحسب الشركة الاستثمارية، عدم تأثر نفسية المتعاملين بهذه الخطوة المتوقعة في ظل الانتعاش الاقتصادي الراهن، ومع هذا التعديل الأخير على سعر الفائدة يكون البنك المركزي الكويتي قد رفع سعر فائدة الخصم على الدينار 5 مرات خلال الفترة المنصرمة من العام الحالي.

 واشنطن وبكين تقتربان من توقيع اتفاق النسيج

 أعلنت الولايات المتحدة أنها ما زالت تعمل على الانتهاء من إعداد اتفاقية مع الصين بشأن حجم صادراتها من النسيج، في حين قالت مصادر صناعية إن الجانبين توصلا إلى اتفاق مبدئي. وقالت متحدثة باسم الممثل التجاري الأميركي روب بورتمان إن الفريق المفاوض يسعى للتغلب على بعض النقاط العالقة، معربة عن أملها في تحقيق ذلك. وقد أعلنت مصادر صناعية أميركية صينية أنه تم التوصل إلى اتفاق مبدئي يحدد حجم صادرات بكين من النسيج بالأسواق الأميركية. وأشار مسؤولون تجاريون أميركيون إلى أن بورتمان سيلتقي نظيره الصيني بو زيلاي بالعاصمة البريطانية لندن اليوم الثلاثاء، للتوقيع على اتفاق نهائي بشأن المنسوجات. وكانت صحيفة واشنطن بوست الأميركية قد نقلت السبت عن مصادر بقطاع الصناعة الأميركي، أن الاتفاقية ستبرم بشكل نهائي الأسبوع الحالي. يُشار إلى أن الاتحادات الصناعية الأميركية أبدت مرارا قلقها من زيادة شحنات الملابس والأقمشة من الصين، منذ إلغاء نظام عالمي للحصص التصديرية في الأول من يناير/كانون الثاني الماضي. وقالت الحكومة الأميركية إنها ستدرس مطالب مصنعي المنسوجات الأميركيين بتجديد القيود على الواردات. لكن الحكومة الصينية حثت مؤخرا واشنطن على توخي الحذر في التعامل مع مسألة ارتفاع واردات المنسوجات، مع الأخذ في الاعتبار العلاقات التجارية الأشمل بين الطرفين.\

 رغم ارتفاع الشكاوي من غلائها.. دبي تتراجع من المركز 38 إلى 46 بين أغلى مدن العالم !!

 تراجع ترتيب إمارة دبي من المركز 46 إلى المركز 38 بين الدول الأكثر غلاء في العالم، وذلك بحسب التقرير الصادر عن بنك يو بي إس السويسري، والذي يقدم مؤشرات الغلاء في 70 مدينة عالمية. وحافظت أوسلو على الترتيب الأول في التقرير، باعتبارها المدينة الأكثر غلاء في العالم، في حين تراجعت هونغ كونغ من المركز الثاني إلى المركز الخامس عشر. واحتلت كوبنهاغن المركز الثاني، بعد أن شغلت سابقاً المرتبة السادسة، تليها طوكيو وزيورخ ولندن وستوكهولم وبازل وباريس وجنيف ولوجانو في المراكز العشرة الأولى بين مدن المؤشر. وأوضح التقرير، الذي صدر مطلع الشهر الجاري، ونشرته جريدة " الوطن" القطرية الثلاثاء 8-11-2005 ، أنه اعتمد مدينة زيورخ مقياساً لتكلفة العيش باعتبارها رقم الأساس (100 نقطة) الذي تنطلق منه المقارنات. وأشار إلى أن تكلفة المعيشة في دبي، باستثناء الإيجار، تراجعت من 1‚65 نقطة إلى 9‚57 نقطة، في حين تراجعت التكلفة شاملة الإيجارات في الإمارة من 6‚73 نقطة في بداية العام الجاري إلى 3‚65 نقطة حالياً. وقدر مستوى التضخم الفعلي في دبي بنحو 3‚6% خلال الفترة من الربع الأول من عام 2003 وحتى الربع الأخير من العام الماضي. وأفاد أن تكلفة العيش في المدن الأميركية انخفضت بنحو 10% مقارنة مع مدن أوروبا منذ إعداد المؤشر في بداية العام الجاري، بسبب الانخفاض الملحوظ في قيمة الدولار الأميركي مقابل اليورو والفرنك السويسري. فقد تراجعت قيمة العملة الخضراء في هذه الفترة بنحو 15% مقابل الفرنك السويسري و20% مقابل اليورو. وفي الوقت نفسه، تراجعت دبي من المركز 37 بين المدن التي شملها المسح من حيث مستويات الأجور والرواتب لتحتل المرتبة 41، مع تراجع إجمالي الدخل في الإمارة من 4‚26 نقطة إلى 8‚24 نقطة. كما تراجع صافي الدخل في دبي من 2‚35 نقطة إلى 1‚33 نقطة. ووصل أجر ساعة العمل في دبي إلى 80‚6 دولار (25 درهماً) بشكل متوسط. وتأتي مدينة كوبنهاغن، بحسب التقرير، بدلاً من زيورخ على رأس القائمة بين مدن العالم من حيث مستوى الأجور والرواتب، على أساس 7‚105 نقطة لإجمالي الأجور والرواتب. تليها زيورخ ثم بازل وأوسلو وجنيف ولوجانو ونيويورك ولوكسمبرغ وشيكاغو وفرانكفورت في المراتب العشر الأولى. وحافظت دبي على المركز 30 بين مدن المسح من حيث قوة الشراء، وارتفع التقدير الممنوح للإمارة لإجمالي الراتب على ساعة العمل من 6‚40 نقطة إلى نقطة 8‚42، ومن 2‚54 نقطة على صافي راتب ساعة العمل إلى نقطة 1‚57 ومن 63 نقطة على صافي الدخل السنوي إلى 5‚66 نقطة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم 2005

Iraq designer  : nana20042005@hotmail.com