انخفاض صادرات النفط العمانية بنسبة طفيفة وسط ارتفاع إنتاج الغاز بنسبة 6.3% 

 ذكرت نشرة احصائية حكومية ان اجمالي صادرات سلطنة عمان من النفط الخام بلغت خلال الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي 174 مليونا و850.8 الف برميل مقارنة بـ175 مليونا و499.5 الف برميل خلال نفس الفترة من عام 2004 بنسبة انخفاض طفيفة قدرها 0.3%. وقالت النشرة الاحصائية الشهرية الصادرة عن وزارة الاقتصاد الوطني ان اجمالي انتاج السلطنة من النفط الخام والمكثفات النفطية قد وصل بنهاية شهر اغسطس من العام الحالي الى 188 مليونا و190.3 الف برميل مقارنة بـ190 مليونا و926.1 الف برميل خلال نفس الفترة من عام 2004 بنسبة انخفاض قدرها 1.4%. وأوضحت النشرة ان متوسط الانتاج اليومى خلال الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالى قد بلغ 774.4 الف برميل مقارنة بـ782.5 الف برميل خلال نفس الفترة من عام 2004 بنسبة انخفاض قدرها 1%. وأشارت الى ان متوسط سعر برميل نفط عمان قد ارتفع بنهاية شهر اغسطس من العام الحالى بنسبة 44.5% حيث بلغ 48.29 دولار للبرميل مقارنة مع 33.41 دولار للبرميل خلال نفس الفترة من عام 2004. وذكرت النشرة الحكومية أن الصين قد جاءت في المرتبة الاولى بالنسبة للدول المستوردة للنفط العماني من حيث الكمية خلال الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالى حيث بلغت الكمية المستوردة 57 مليونا و284.8 الف برميل مقارنة بـ70 مليونا و465.6 الف برميل خلال نفس الفترة من عام 2004 بنسبة انخفاض قدرها 18.7%
وفيما يتعلق بالغاز الطبيعى فقد ارتفع انتاج سلطنة عمان من الغاز خلال الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي بنسبة 6.3% حيث بلغ 544 مليارا و695 مليون قدم مكعب مقابل 512 مليارا و579 مليون قدم مكعب خلال نفس الفترة من العام الماضي

 ارباح خيالية لديتشة بنك

 سجل المصرف الألماني ديتشه بنك أرباحا عالية جدا في الربع الثالث من هذا العام الجاري وكما قال اليوم يوسف اكرمان رئيس إدارة المصرف أثناء استعراضه في فرانكفورت التقرير المالي" في الربع الثالث سجل المصرف أفضل الأرباح حتى الآن خلال فترة كهذه". وأعرب عن تفاؤله الكبير بان الربع الأخير سيحمل نفس النتائج الإيجابية ليكلل العام بالكامل بالأرباح مما يدفع إلى القول بان هذا التطور الايجابي سوف ينعكس ايضا على عام 2006، لكن أكرمان لم يذكر أي رقم. ويقول خبراء مال ومصارف أن رئيس مجلس إدارة دويتشه بنك مسرور لأن أرباح رأسمال المصرف خلال الأشهر التسع الماضية تعدت تخميناته لتصل الى 26 % وكان أدخل في الحسبان 25% وللربع الثالث لوحده 28%، وحسب معلومات من داخل المصرف فان الفائض المالي زاد في الربع الثالث عن التوقعات ووصل الى 991 مليون يورو وهذا لا يشكل فقط زيادة بنسبة 46% مقارنة مع نفس ا لفترة من العام الماضي بل وتجاوزا للتقديرات بحوالي 140 مليون يورو. ورغم الأرباح الخيالية التي حققها ديتشه بنك سرح 1000 موظف لديه في الأشهر الماضية واتفق معهم على كيفية حل عقود العمل بدفع تعويضات. لكن موجة التسريح لن تتوقف عند هذا ا لحد فالادارة قررت التخلي عن 6400 مكان عمل في فروع المصرف في كل أنحاء العالم منها 5500 حتى نهاية هذه السنة. ولأن المصرف يريد بناء فروع في بلدان تكون اليد العاملة فيها رخيصة سوف يخفض عدد أماكن العمل إلى ال5200.

فودافون مصر تربح 81.5 مليون دولار في 3 أشهر !! 

 زادت أرباح شركة فودافون مصر للهاتف الجوال خلال الربع الثاني لعام 2005 ـ 2006 بمعدل 74 في المائة إذ بلغت 469 مليون جنيه (81.5 مليون دولار) مقارنة بنحو 270 مليون جنيه عن الربع الثاني من عام 2004ـ2005 وبنمو قدره 40 في المائة عن الربع الأول لعام 2005ـ2006 والبالغ صافي الربح خلاله 334 مليون جنيه. وتبدأ السنة المالية لفودافون في أول إبريل من كل عام. يأتي هذا النمو في الأرباح بعد نمو إجمالي الإيرادات إلى 1.566 مليار جنيه بنمو 39 في المائة عن الربع الثاني لعام 2004ـ2005 وبزيادة تبلغ 23 في المائة عن إيرادات الربع الأول للعام الجاري البالغة 1.27 مليار جنية. وارتفع صافي الأرباح قبل الإهلاك والفوائد والضرائب بنسبة 38 في المائة ليصل إلى 844 مليون جنيه مقابل 611 مليون جنيه عن الربع الثاني لعام 2004ـ2005 ومقارنة بنحو 683 مليون جنيه عن الربع الأول لعام 2005ـ2006

 القاهرة تستضيف المعرض الدولي لصناعة معدات الأمن والصناعة نوفمبر المقبل

 تستضيف القاهرة في الفترة من 8 إلى 11 نوفمبر المقبل فعاليات المؤتمر والمعرض العربي الدولي الأول لصناعة معدات الأمن والسلامة تحت شعار "مستقبل صناعة معدات الأمن والسلامة في ظل المتغيرات الدولية" بمشاركة نحو 232 شركة عالمية وعربية وخليجية متخصصة في هذا المجال. وقال المهندس طلعت بن ظافر الظافر مدير المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين (مقرها الدائم القاهرة) كما ورد في صحيفة البيان الإماراتية إن اختيار القاهرة لاستضافة هذا الحدث العربي الدولي الكبير يأتي إنطلاقا من ريادة مصر في إنتاج هذه النوعية من المعدات خصوصا في المنطقة العربية لافتا الى أن عدم الأخذ بأنظمة الأمن داخل الاقتصادات العربية يكلفها ما بين 80 مليون الى مليار دولار سنويا كخسائر إذ بلغ حجم الناتج المحلي العربي 740 مليار دولار سنويا فضلا عن حتمية موت وإصابة نحو 60 ألف فرد عربي من أصل 18.5 مليون نسمة حجم القوى العاملة العربية والتي تمثل نسبة 17% من القوى البشرية في المنطقة. وأشار ظافر الى أنه في ضوء حاجة التنمية العربية لزيادة النمو الصناعي من 62 الى 78 مليار دولار الأعوام الخمس المقبلة، واكتشاف نحو 68 بئر بترول وغاز العام الماضي يفرض الاهتمام بوسائل الأمان والسلامة داخل منشآتنا الاقتصادية خصوصا أنها لا تكلف أي منشأة سوى 1% مما يمكن أن يتسبب من حرائق وخسائر بشرية، ومادية في أي منشأة مرجعا تقليل حجم الخسائر الناجمة عن غياب وسائل الأمن والسلامة لوجود التجهيزات والمعدات اللازمة بنسبة 75%.

 برلسكوني يهاجم اليورو !!

 أفاد السيد سيلفيو برلوسكوني، رئيس الوزراء الإيطالي، أن التضخٌم المالي لم يعد مشكلة في أوروبا لأن عدم تقيٌد معظم الدول الأوروبية بسقف الثلاثة في المئة، أو قاعدة العلاقة بين العجز المالي والناتج المحلي الإجمالي، لم يكن له أي تأثير. ويعتقد رئيس الوزراء الإيطالي بأن دعوة المصرف الأوروبي المركزي الى تغيير معادلاته، في هذا السياق، ضرورية خصوصا حيال الوضع الاقتصادي الراكد بأوروبا. ورغم العجز في الميزانية الإيطالية، يعتزم برلوسكوني مساعدة الاقتصاد المحلي عبر التدخل لصالح الإنفاق العام. ويؤكد أيضا عدم وجود أي خطر في الأفق، يهدد بتخفيض تقدير إيطاليا دوليا، ولن تواجه الضرائب المحلية على الدخل المالي أي عبء إضافي. ويهاجم برلوسكوني اليورو لأنه جعل المنتجات الإيطالية أقل ملائمة بنسبة 50 في المئة. وتخطي عتبة 3 في المئة لا تؤرق أبدا الموارد المالية العامة. فالقلق الأعظم في المصرف الأوروبي المركزي هو السيطرة على التضخم المالي، لكن الجمود الاقتصادي في منطقة اليورو يدعو مسؤولو المصرف الى تغيير القواعد المالية. فالعجز المالي لا يساهم أوتوماتيكيا في رفع نمو التضخم المالي. ولا حاجة للروح الانهزامية لأن ثقة العوائل بإيطاليا بدأت تنتعش مجددا مما سيساهم في استقطاب المستثمرين، على مختلف المستويات.

تجارة تونس الخارجية ترتفع أكثر من 10 في المائة 

 أعلنت الحكومة التونسية امس زيادة قيمة التجارة الخارجية خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الحالي إلى 22.49 مليار دينار (15.743 مليار دولار) بزيادة نسبتها 10.58 في المائة عن الفترة نفسها من العام الماضي. وبلغت الصادرات 10 مليارات دينار بزيادة 12.4 في المائة مقارنة بالاشهر التسعة الاولى من 2004. في حين بلغت الواردات 12.5 مليار دينار أي بارتفاع 9.3 في المائة. وقاد قطاع الطاقة الطفرة التصديري حيث زادت صادراته بنسبة 60 في المائة ثم الصناعات الميكانيكية والإلكترونية التي زادت صادراتها بنسبة 19 في المائة. يذكر أن قيمة التجارة الخارجية التونسية بلغت العام الماضي 27.9 مليار دينار منها 15.9 مليار دينار واردات و12 مليار دينار صادرات.

 شركات التأمين العامة المصرية تحقق زيادة في إجمالي الأقساط في العام المالي الأخير

 حققت شركات التأمين المصرية العامة الأربع (مصر ـ الشرق ـ الأهلية ـ المصرية لإعادة التأمين) نموا في العائد المحقق عن استثماراتها بنسبة 11.8 في المائة في العام المالي المنتهي يونيو 2005، كما حققت زيادة في صافي الاستثمارات بنسبة 7.6 في المائة وفي أجمالي أقساط التأمينات (حياة + ممتلكات) بنسبة 11.9 في المائة. وأكد وزير الاستثمار د. محمود محيي الدين أثر ترأسه اجتماعات الجمعيات العامة للشركات أمس أن صافي استثمارات الشركات بلغ 13.9 مليار جنيه (نحو 2405 مليون دولار) وأن العائد عليها بلغ 1680 مليون جنيه (الدولار يساوي 5.75 جنيه
وأضاف أن حقوق المساهمين بلغت 2952 مليون جنيه بمعدل نمو 8 في المائة عن العام السابق. وحققت الشركات إجمالي أقساط 3107 ملايين جنيه يخص تأمينات الأشخاص مبلغ 880 مليون جنيه وتأمينات الممتلكات 2227 مليون جنيه مقابل 2778 مليون جنيه في العام السابق. وبلغ إجمالي التعويضات المدفوعة مبلغ 2000 مليون جنيه يخص تأمينات الأشخاص مبلغ 583 مليون جنيه وتأمينات الممتلكات 1417 مليون جنيه مقابل إجمالي 1327 مليون جنيه في العام السابق بنسبة زيادة بلغت 50.7 في المائة. وحققت الشركات الأربع مجتمعة هذا العام صافي أرباح قدرها 541 مليون جنيه مقابل 470 مليون جنيه العام الماضي بمعدل نمو 15.0 في المائة وبلغت حصة الحكومة في الأرباح هذا العام 286.5 مليون جنيه بنسبة 53 في المائة من أرباح العام مقابل 241 مليون جنيه في العام السابق.

تطور السياحة البحرية في دبي 

 قال مسؤول فى دائرة السياحة والتسويق التجارى لمدينة دبى ان عدد السفن التى تزور الامارة ارتفع من ست بواخر فى العام الى اكثر من 17 باخرة تصل تباعا الى دبى بنهاية هذا العام باجمالى عدد ركاب يتراوح بين 12 الفا و13 الفا، واضاف المسؤول ان المؤشرات تؤكد ان هناك توجها لدى كثير من البواخر السياحية العملاقة الى جعل دبى نقطة محورية لها فى رحلاتها عبر المحيطات. لهذا يتوقع نموا كبيرا فى اعداد السياح الاجانب القادمين من الولايات المتحدة عن طريق البحر الذين يشكلون حاليا ما نسبته 35% الى جانب نمو مماثل من الاسواق الرئيسية فى قطاع السياحة البحرية مثل بريطانيا والمانيا. ويتوقع المسؤول ان تشهد السياحة البحرية بين دول مجلس التعاون الخليجى نموا كبيرا بعد تدشين اول خط سياحى بحرى بين دبى وكل من سلطنة عمان وقطر والبحرين، وهذا الخط الملاحى السياحى الجديد سوف يضيف عددا كبيرا من السياح القادمين عن طريق البحر، كما يتوقع ان تشهد دبى موسما قويا للسياحة البحرية لانه سوف يغرى خطوطا بحرية اخرى لتسيير رحلات مماثلة

 لبنان يصعّد حملته ضد التقليد والقرصنة بالتعاون مع 20 مؤسسة كبرى

 صعّدت الجهات المعنية في لبنان حملتها ضد القرصنة الفكرية والتقليد السلعي، بحيث تحولت هذه الحملة من مجرد إجراءات آنية ومتفرقة في الزمان والمكان الى حملة منظمة وطويلة الأمد، وهذا ما يتضح من خلال اللوحات الإعلانية التي نشرت على جوانب الأوتوسترادات، والإعلانات التلفزيونية والإذاعية، وحَمَلَة اللافتات المتنقلين بين الأحياء وعند المنعطفات الرئيسية، الذين يحضون المواطنين على التأكد من السلعة التي يشترونها ونبذ ما هو مقلد في هذا المجال، حرصاً على سمعة لبنان وحقوق المؤسسات، على حد قول احد المشاركين في هذه الحملة، التي تتولاها، بالتعاون مع وزارة الاقتصاد والتجارة، مجموعة براند بروتكشن التي تضم نحو 20 شركة موجودة في لبنان، مثل بروكتر اند غامبل، ولوريال لبنان، ومجموعة فتال، ومجموعة ابو عضل وسواها. وتأمل المجموعة المنظمة للحملة في الحد من انتشار عمليات القرصنة والتقليد التي تقدرها الناطقة باسم المجموعة، كوكب سنو، بضعف المعدل المتعارف عليه عالمياً. كما ان هذه العمليات تكلف الدولة سنويا بين 75 و100 مليون دولار، على حد قول المدير العام لوزارة الاقتصاد والتجارة الدكتور فادي مكي، الذي اشار ايضاً الى ان ما بين 10% و15% من السلع المبيعة في لبنان هي سلع مقلدة. ويعتبر مكي ان مكافحة القرصنة يجب ان تتم على ثلاثة مستويات: اولاً بالتعاون مع الحكومة لتحديث القوانين والمراسيم، وثانياً بالتعاون مع الصناعيين ووسائل الإعلام، وأخيرا بتوعية المستهلكين عبر الحملات المدروسة والمتواصلة. وبالفعل، فقد وضعت الوزارة في متناول الجمهور مركزاً لتقبل الشكاوى تلقى حتى الآن اكثر من 1300 شكوى. من جهتها قالت كوكب سنو إنه في حال وقوع نزاع بين المستهلك والمنتج تتدخل مجموعة براند بروتكشن لحله بالتعاون مع وزارة الاقتصاد، أما اذا حصل النزاع بين منتجين اثنين فهي لا تتدخل، مؤكدة ان هذه الحملة التي تقوم بها المجموعة ليست أول تحرك، بل كانت قد قامت بتحرك لاستصدار قانون حماية المستهلك في وقت سابق من العام الحالي. وتتزامن الحملة اللبنانية مع لقاء لعدد من مسؤولي الشركات المتعددة الجنسيات في لندن الذين أعلنوا عن انشاء تحالف مخصص لمكافحة انتهاكات الملكية الفكرية.

 لأنها تهيمن عليه فعلا.. روسيا تنفى عزمها تأميم قطاع النفط !!

 يبدو واضحا ان الكرملين لا يحتاج لتأميم قطاع النفط لأنه يمارس هيمنة كاملة علي مصادر الطاقة وهذا ما اكده وزير الصناعة والطاقة الروسي فيكتور خريستنكو. من جهة أخرى وجه صندوق النقد الدولي انتقادات لاذعة لروسيا الجمعة الماضية وقال إن الاصلاح الاقتصادي فيها توقف بعد أن أضرت الحملة التي قادتها الدولة لتفكيك شركة يوكوس للنفط بمناخ الاستثمار. واعلن خريستنكو هذ قبل ان يغادر موسكو متوجها إلي الولايات المتحدة هذا الأسبوع ,فى زيارة تستهدتعزيز الجهد الهادف إلي توسعة العلاقات الصناعية الثنائية وتحريك الحوار المتعثر بين روسيا والولايات المتحدة في شأن الطاقة منذ قضية "يوكوس" في العام 2003. وكانت شركة النفط العملاقة قد دفعت باتجاه بناء خط أنابيب بقدرة مليون برميل يوميا إلي منصة تصدير في مورمانسك لدعم شحنات النفط إلي الولايات المتحدة. إلا أن المشروع توقف منذ عامين ونصف العام. لكن يبدو أن خريستنكو أعاد إحياء الفكرة. ونقلت مصادر اعلامية عنه مؤخرا قوله أن روسيا قد تدرس تصدير النفط من مرفأ علي بحر بارينتس بحلول العام 2009، قد تصل قدرته التصديرية إلي مليون برميل يوميا. ويعتقد بعض محللي السوق أن تجدد اهتمام خريستنكو بصادرات النفط الروسي والتفاوض علي رفع صادرات الغاز إلي السوق الامريكية يهدفان إلي تلطيف الأجواء ودفن قضية يوكوس في غياهب النسيان وتبديد المخاوف من احتمال سعي الكرملين إلي تأميم قطاع النفط الروسي وحصره بشركة غازبروم التي تسيطر عليها الدولة. وتجاوزت شركات النفط الامريكية العملاقة، إكسون موبيل، وشيفرون، وكونوكوفيليبس، مسألة يوكوس التي شهدت تهاوي أكبر شركة نفط خاصة في روسيا وسقوط وحدتها الإنتاجية في يد الدولة، فغالبية ما كان يعرف بيوكوس في الماضي أصبح الآن ملك شركة روزنيفت المملوكة من القطاع العام، أما بقية أقسام الانتاج فيتوقع أن تواجه نفس المصير قريبا نظرا لما يترتيب عليها من موجبات ضريبية متأخرة تقدر بملايين الدولارات، لكن المساهمين الامريكيين في يوكوس لم يقبلوا بهجوم الكرملين علي الشركة العملاقة. ورفعت 12 شركة دعوي قضائية في الولايات المتحدة علي الحكومة الروسية، وأربع شركات نفط تملكها الدولة الروسية ومسؤولين حكوميين تتهمهم بالاحتيال في قطاع السندات ما أدي إلي ما يمكن اعتباره إعادة تأميم يوكوس. وأدت سيطرة غازبروم علي شركة سيبنيفت في صفقة بلغت قيمتها 13.1 مليار دولار في وقت سابق من هذا الشهر إلي طرح تساؤلات من قبل بعض المحللين عما إذا كان الكرملين يسعي إلي إعادة تأميم مصادر النفط والغاز الطبيعي في روسيا. وردا علي هذه المزاعم، قال خريستنكو هذه ليست عملية تأمين لقطاع النفط، بأي شكل من الأشكال. وتمسك الدولة الروسية بغالبية سندات شركة الغاز الطبيعي غازبروم، وشراء غازبروم لسيبنيفت من شركة ميل هاوس التي يملكها رومان أبراهوفيتش حولها إلي عملاق احتكاري لقطاع الغاز. وتتنافس روزنيفت، المملوكة من قبل الدولة، مع غاز بروم في حقل النفط، ولكنها تلتزم بأجندة الكرملين المحلية والدولية، ويعتقد أنها مملوكة فعليا من قبل عدد صغير من أعضاء الحلقة الضيقة في الكرملين. وتوفر الشركات المملوكة للدولة أو المهيمن عليها من قبل الكرملين سيطرة كاملة للدولة الروسية علي 60% من إنتاج النفط والغاز و 50% من إجمالي الصادرات. وإذا سقطت بقية أملاك يوكوس في أيدي الدولة، فإن سيطرتها ستزداد كثيرا. وقال صندوق النقد في تقرير نشر على موقعه على الانترنت "كل الاصلاحيين الرئيسيين في الحكومة اتفقوا مع موظفي الصندوق على ان الاصلاحات متوقفة وان قضية يوكوس أضرت بمناخ الاستثمار.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم 2005

Iraq designer  : nana20042005@hotmail.com