الاربعاء 26 /10 / 2005 العدد 234