خطة لبناء مليون وحدة سكنية في العراق 

 تخطط وزارة الإسكان والتعمير العراقية تخطط لبناء 1 مليون وحدة سكنية بحلول عام 2010 وأكد وزير الإسكان والتعمير العراقي، جاسم محمد جعفر، بأن الوزارة سوف تكون قادرة على بناء هذا العدد من الوحدات السكنية، مع الأخذ بعين الاعتبار استقرار الأوضاع السياسية والأمنية. وقد تحدث جاسم في ندوة نظمت من قبل الوزارة كجزء من نشاطات أسبوع الإسكان العراقي. وقد أكد نوايا الوزارة في توفير وحدة سكن ملائمة لكل عائلة عراقية. وقد أشار إلى أن الوزارة قد قامت بوضع حجر الأساس لأكثر من 10 بلدات في مناطق عراقية مختلفة، بالإضافة إلى مشاريع الإسكان الأخرى الموجودة ضمن برنامج التطوير لعام 2006.

 السعودية تتصدر الدول العربية في جاذبيتها للاستثمارات الأجنبية المباشرة

 حصلت السعودية على المركز الأول بين الدول العربية في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة والاستثمارات العربية البينية خلال عام 2004، وفقا لتقرير المؤسسة العربية لضمان الاستثمار بدولة الكويت، وهو المسح السنوي العشرون لمناخ الاستثمار في الدول العربية لعام 2004. وأكد محافظ الهيئة العامة للاستثمار عمرو بن عبد الله الدباغ في تصريح لوكالة الأنباء السعودية، أن حصول السعودية على المركز الأول، جاء ثمرة لتبني خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز لبرنامج شامل لتحسين مناخ الاستثمار، وإيجاد آليات لحل المعوقات التي تواجه المستثمرين وقيام السعودية بخفض ضريبة الدخل على أرباح الشركات الأجنبية إلى 20 في المائة مع عدم وجود أشكال متعددة من الضرائب المعمول بها في العديد من الدول. وقال الدباغ إن التقرير أشار إلى تنامي الاستثمارات العربية البينية الخاصة، والمرخص لها بما نسبته 53.4 في المائة، إذ بلغت 5.9 مليار دولار مقابل 3.8 مليار دولار عام 2003 وبلغت الاستثمارات الأجنبية المباشرة الواردة نحو 16.7 مليار دولار عام 2004، والتي استفادت من التحسن الذي طرأ على قوانين تشجيع الاستثمار في تلك الدول وجاءت المملكة على رأس قائمة الدول المضيفة للاستثمارات العربية البينية باستثمارات قدرها 1.2 مليار دولار تمثل ما نسبته 22 في المائة من إجمالي الاستثمارات العربية البينية، تلتها لبنان بحوالي مليار دولار بما نسبته 17.8 في المائة من إجمالي الاستثمارات العربية البينية. ولفت محافظ الهيئة العامة للاستثمار النظر إلى أن السعودية، تصدرت في التقرير قائمة الدول العربية المضيفة للاستثمار الأجنبي المباشر الوارد عام 2004 باستثمارات وصلت إلى 3.8 مليار دولار، تمثل نسبة قياسية هي 23.1 في المائة من إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة الواردة إلى الدول العربية، والتي بلغت نحو 16.7 مليار دولار. وفي مقابلة مع رويترز، ذكر عمرو عبد الله الدباغ محافظ الهيئة العامة للا ستثمار أن السعودية، تهدف خلال العشر سنوات القادمة، لأن تكون ضمن الدول العشر الاولى في العالم المستقطبة للاستثمارات. وأن السعودية اتخذت خلال هذا العام خطوات لجذب المستثمرين بما فيها تسهيل اجراءات الحصو ل على التأشيرة وإعداد تجهيز محاكم خاصة لفض النزاعات التجارية. وأضاف الدباغ لقد تقدمت السعودية 29 مرتبة، بحيث وصلت الى المرتبة 38، في التقييم الذي أقره البنك الدولي لقائمة الدول التي تتنافس على جذب الاستثمارات، بحيث تقدمت على جارتها الامارات العربية المتحدة. كما أضاف الدباغ أن هدفنا هو أن تكون السعودية ضمن الدول العشر الاوائل في القائمة بحلول عام 2010

احلام الثراء تزداد بينما يتحول الثلج القطبي الى ماء 

  يبدو قاسيا القول بان الأخبار السيئة للدببة القطبية هي اخبار جيدة لبات برو . السيد برو رجل أعمال من دينفير، لا يتحمل اللوم اكثر من أي شخص آخر عن الذوبان في قمة العالم الذي يهدد الحيوانات القطبية والتقاليد القديمة ويعير مصداقية للرؤى المظلمة عن إرتفاع درجة حرارة الارض. أحدث الدراسات عن قبعة الثلج القطبية – واكتشاف انها تقلصت هذا الصيف إلى اصغر حجم مسجل لها - تبدأ بجعل السّيد برو يبدو مستبصرا لشراءه ميناء خليج هدسون المهجور من الحكومة الكندية في عام 1997. خصوصا بالسعر الذي دفعه أي حوالي. بحسابات السّيد برو فإن " تشرشل" يمكن أن تحصل على ما يقدر ب 100مليون دولار في السنة بكونها الميناء الذي يقع على طرق الملاحة البحرية القطبية وبمسافة أقصر بآلاف الأميال من الطرق إلى الجنوب، وتزداد حركة النقل فقط بتراجع الثلج في المنطقة ممهدا الطريق أمام موسم طويل للشحن.

 إطلاق المرحلة التطويرية الأولى لمدينة الطاقة في قطر تتضمن مراكز لإنتاج النفط والغاز

 كشفت شركة الخليج للطاقة، وهي اتحاد عالمي يضم نخبة من الاستشاريين في مجال الطاقة وكبار المستثمرين منطقة الخليج العربي والولايات المتحدة وأوروبا ودول جنوب شرقي آسيا، أمس عن المخطط الرئيسي لتطوير المرحلة الأولى من مشروع مدينة الطاقة ـ قطر الذي تقدر قيمته الإجمالية بمليارات الدولارات، إضافةً إلى الإعلان عن تعيين بيت التمويل الخليجي، وهو بنك استثماري إسلامي يقع مقره في البحرين، ليكون المستشار المالي الرئيسي للمشروع التطويري. وقال بيان تلقته الشرق الأوسط أمس أن المرحلة التطويرية الأولى البالغة تكلفتها الإجمالية 1.6 مليار دولار ستكون أول مركز متكامل لإنتاج النفط والغاز على مستوى منطقة الخليج والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويتمثل الهدف من وراء إنشاء مدينة الطاقة في دعم وتعزيز إمكانية وقدرة دول منطقة الخليج على تحقيق عوائد ضخمة من خلال إنتاج المركبات الهيدروكربونية، وأن تكون بمثابة النواة للقطاعات الأساسية لصناعة النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط وخلال إعلانه عن تعيين بيت التمويل الخليجي ليكون المستشار المالي الرئيسي للمشروع التطويري، قال عصام جناحي، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة في بيت التمويل الخليجي: باعتبارنا بنكاً استثمارياً إسلامياً رائداً في المنطقة وله مشاركات في عددٍ من المشروعات الكبرى على المستوى الإقليمي، فإننا متأكدون من أن بيت التمويل الخليجي سيكون قادراً على وضع خطط مالية شاملة ومتكاملة تتسم بالحيوية لمشروع مدينة الطاقة قطر.

 تزايد ثقة المستثمر الألماني في الشهر الحالي

 ارتفعت ثقة المستثمر الالماني في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الحالي بعد أن ساهمت مؤشرات ارتفاع معدل النمو العالمي بصورة أقوى في رسم صورة متفائلة بشأن مستقبل أكبر اقتصاد في أوروبا وتبديد المخاوف بشأن التوقعات بإجراء إصلاحات تحت قيادة الحكومة الجديدة. وأشار استبيان مركز البحث الاقتصادي الاوروبي ومقره مانهايم إلى أن مؤشر ثقة المستهلك (زيو) ارتفع إلى 39.4 نقطة في أكتوبر الحالي مقابل 38.6 نقطة في سبتمبر (ايلول) الماضي. وجاء ارتفاع مؤشر زيو أيضا في أعقاب انخفاض سعر اليورو هذا العام الامر الذي وصف بأنه عزز آلية الصادرات الالمانية. وكان معدل الزيادة أقل بنسبة طفيفة عن تكهنات الاقتصاديين الذين توقعوا زيادة المؤشر إلى 42 نقطة.

 توقعات بزيادة صادرات النفط العراقية إلى 1.8 مليون

 صرح رئيس مجلس الطاقة العراقي أن بلاده تتوقع أن يرتفع إنتاج صادراتها النفطية بما يقرب من 300 ألف برميل يوميا بحلول يناير المقبل. في حين أن الحكومة الجديدة المنتخبة هي التي من شأنها أن تقرر ما إذا كان يحق التدخل الأجنبي في هذا القطاع أم لا. وقد ذكرت صحيفة "بحرين تربيون" أن أحمد شلبي قد صرح، الذي يشغل منصب نائب رئيس الوزراء، في وقت سابق من هذا العام أنه على الرغم من عدم الوفاق مابين بغداد وواشنطن فإنه يفضل إعطاء الأولوية للشركات الأمريكية والبريطانية لتطوير الاحتياطي النفطي العراقي وهو الثاني على المستوى العالمي بعد السعودية. وأضاف شلبي أنه من المتوقع زيادة أن يصل معدل الإنتاج إلى 1.8 مليون برميل يوميا بحلول يناير المقبل وأنه يتطلع لزيادة ملموسة بعد الانتخابات التي ستجرى في يناير القادم وذلك من خلال عمل البرلمان على زيادة الإنتاج النفطي بالتعاون مع الشركات العالمية. وذكر شلبي أيضا أن الحكومة تعمل على تحسين الأداء الأمني وتسريع الاستثمار في القطاع النفطي من الآن وحتى نهاية العام هذا بالإضافة إلى تعزيز الاستثمار في ميزانية العام المقبل 2006

صندوق بيتك آسيا يستثمر131 مليون دولار في مركز بافيليون بماليزيا
يضم مراكز للتسوق وأبراجا سكنية وإدارية على مساحة 130 ألف متر مربع 

 اعلن بيت التمويل الكويتي ـ ماليزيا عن استثمار حوالي 131.6 مليون دولار (500 مليون رينجت ماليزية) عبر صندوق بيتك للعقارات الآسيوية في مشروع بافليون العقاري البارز الذي يقع في قلب جالان بكت بينتانغ، منطقة التسوق الرئيسية في كوالالمبور وتصل تكلفته الإجمالية إلى عدة بلايين من الرينجات. ويتكون من مراكز تسوق وبرج للمكاتب وبرجين للشقق الفاخرة ومن المتوقع افتتاحه عام 2007. وقال خواجه محمد سلمان يونس العضو الإداري في بيت التمويل الكويتي ـ ماليزيا أن البنك سيقوم مع مجموعة باسيفيك ستار بالمساهمة في مشاريع عقارية تتراوح بين العقارات السكنية والتجارية وحتى اللوجستية، والتي سيتم تشييدها في مواقع رئيسية مختارة مشيرا إلى أن مشروع بافليون سيعمل عندما يكتمل على تعزيز جاذبية ماليزيا كوجهة تسوق مجزية في المنطقة. وأضاف بأن وضع بيت التمويل الكويتي الريادي في مجال المصارف الإسلامية وقدرته على الدخول في صناديق إسلامية يساهم في خلق منتجات استثمارية في آسيا تناسب رؤوس الأموال الإسلامية حيث تم تأجير 38% من مساحة سوق التجزئة في المشروع البالغة 130 الف متر مربع تقريبا نحو 1.4 مليون قدم مربع.
وقال علي عثمان الغنام نائب مدير إدارة العقار الدولي في بيت التمويل الكويتي ـ بيتك ـ بان صندوق عقارات آسيا هو ثمرة للتعاون بين بيتك في الكويت وماليزيا والذي يأتي ضمن الحرص المتواصل على توفير فرص استثمارية جديدة بأنشطة نوعية مدرة للدخل في أسواق واعدة وذات معدلات نمو جيدة، حيث لعبت خبرة بيتك الطويلة في الاستثمار بالعقار الدولي دورا أساسيا في إنشاء الصندوق ومازالت تقوم بدور في انتقاء الأنشطة والمشاريع المناسبة للصندوق عبر تبادل الخبرات حول تطورات الأسواق ومستجداتها.
وأضاف الغنام أن هيكلة الصندوق استهدفت أن يحقق افضل عائد ممكن لمساهميه لذا فانه يتوقع أن يلقى إقبالا كبيرا من المستثمرين عند طرحه وتسويقه خلال الفترة المقبلة بعد أخذ الموافقات الرسمية اللازمة. وقد تأسس صندوق بيتك للعقارات الآسيوية وهو صندوق إسلامي للعقارات، بالاشتراك بين بيت التمويل الكويتي، من خلال بيت التمويل الكويتي (ماليزيا) بيرهاد (KFHMB) الذي يملكه بالكامل، وهو أول بنك إسلامي أجنبي يعمل في ماليزيا، وبين مجموعة باسيفيك ستار القائمة في سنغافورة، وهي شركة رائدة في مجال الاستثمار العقاري وإدارة الصناديق والأصول وتقوم بأول استثمار يعد حجر زاوية لها في ماليزيا، ويعد صندوق بيتك للعقارات الآسيوية، الذي يهدف إلى الاستثمار في الأصول السكنية والتجارية واللوجستية التي تقع في مدن رئيسية في آسيا، أول شراكة استراتيجية بين بيت التمويل الكويتي وباسيفيك ستار. كما يعد أول مشروع عقاري لبيت التمويل الكويتي ـ ماليزيا في آسيا.
من جانبه قال جين تشان رئيس شركة باسيفيك ستار للاستثمار والتطوير، المدير الاستثماري للصندوق، بأن هذه فرصة نادرة للاستثمار في مشروع تطوير عقاري متعدد الأغراض من الطراز الأول في واحدة من أبرز المواقع في جالات بكت بينتانغ الذي يضاهي في مكانته شارع أورتشارد في سنغافورة.
واضاف يمتلك مشروع بافليون، وهو تحت التشييد حالياً، واجهة طويلة على شارعين رئيسيين في أكثر مناطق المدينة ازدحاماً بالمتسوقين. هناك محطتان للسكك المفردة على مسافة خمس دقائق من المشروع كما يعج الشارع بعدد من فنادق الخمس نجوم ويتوقع أن يتم الانتهاء من تشييد مركز التسوق وبرج المكاتب في بافليون بحلول الربع الثاني من عام 2007 في حين يأمل الانتهاء من أبراج الشقق في الربع الثالث من عام 2008

 يبريـني كـورب الامريكية تفوز بعقود في العراق

 قالت مصادر صحافية ان شركة "يبريني كورب" الامريكية فازت بعقود مقاولات قيمتها 185 مليون دولار لصالح القوات الامريكية في العراق
ونقلت وكالة الانباء الكويتية "كونا" عن شركة "يبريني كورب" الامريكية قولها انها فازت بعقود قدرها 185 مليون دولار لتقديم الدعم لفيلق المهندسين بالجيش الأمريكي. وأضافت الشركة انها ستقوم بموجب العقود بتصميم وبناء منشآت لحماية القوات الامريكية في 55 موقعا في العراق. ولم توضح الشركة موعد البدء باعمال البناء او المواقع التي ستقيم فيها المنشآت

 خسارة العراق 3 مليارات دولار سنوياً بسبب توقف الصادرات النفطية

 اكدت وزارة النفط العراقية ان خسارة العراق السنوية نتيجة توقف تصدير النفط الخام من المنطقة الشمالية بلغت 3 مليارات دولار، فضلا عن خسارة العراق سوقا تقليدية مهمة وهي السوق الاوربية المشتركة. وقال مصدر مسؤول في الوزارة ان “تعرض خطوط تصدير النفط في تلك المنطقة الى عمليات تخريبية بشكل متواصل يتسبب في هدر الثروة الوطنية، وان ارتفاع وازدياد هذه العمليات يعود الى عدم توفر الحماية اللازمة في تلك المنطقة وعلى الحكومة اخذ دورها في تكثيف حماية الانابيب التصديرية. واضاف المصدر، وكما ذكرت صحيفة الخليج الإماراتية،:" المرحلة الراهنة لا يمكن فيها زيادة معدلات انتاج النفط الخام من دون توفر استثمار كبير وان هذه الاستثمارات غير متوفرة ذاتيا من الوزارة ويجب اتخاذ اجراءات استثنائية لسد متطلبات الانتاج وحماية المنشات النفطية وتسهيل توفير التخصيصات اللازمة للنهوض بقطاع الانتاج النفطي. واوضح ان “هذه العوامل ادت الى عدم تنفيذ الخطة الانتاجية بالمعدلات المخطط لها بل انخفض الانتاج الفعلي في النصف الثاني من عام 2004 والنصف الاول من العام 2005 وهناك اسباب اخرى ادت الى انخفاض الانتاج وهي عدم امكانية تصريف الانتاج بسبب تكرار اعمال التخريب على شبكات الانابيب وتخريب الانابيب التي توصل النفط الخام الى المصافي.

الصين يمكن أن تكون نموذجا يحتذى للدول الفقيرة 

 ذكر بول ولفويتز رئيس البنك الدولي أن نجاح الصين في تحقيق الانفتاح الاقتصادي يمكن أن يشكل نموذجا للتنمية بالنسبة للدول الفقيرة الاخرى. وقال ولفويتز للصحافيين بعد اجتماعاته مع المسؤولين الصينيين وتفقد مشروعات التنمية في بعض من أفقر المناطق الصينية الصين لديها الكثير لتعلمه لباقي دول العالم. وأضاف أن الدول الفقيرة في أفريقيا وأجزاء أخرى من العالم يمكن أن تستفيد من التنمية الاقتصادية في الصين على مدار الاعوام الخمسة والعشرين الماضية. واستطرد إنني على ثقة من أن دولا أخرى تستطيع القيام بما قامت به الصين. وذكر أن البنك الدولي لم يعد يعطي الصين قروضا ميسرة مشيرا إلى أنها قوية بما يكفي لتمويل مشروعات التنمية بدفع فوائد قروض العملة الصعبة رغم أن حوالي 150 مليون شخص يعيشون تحت خط الفقر في الصين من بين إجمالي عدد سكانها الذي يبلغ 1.3 مليار نسمة. وقال ولفويتز إن الزعماء الصينيين أصبحوا الان أكثر اهتماما بالحصول على خبرة البنك الدولي في مجال التنمية بدلا من اهتمامهم بأمواله. وأضاف في إشارة إلى الزعماء الصينيين لقد أدركوا أنهم يحتاجون لتعلم أشياء من باقي دول العالم

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم 2005

Iraq designer  : nana20042005@hotmail.com